هل سيتزوج كريستيانو رونالدو من جورجينا رودريغز قريبًا؟

قال كريستيانو رونالدو إن زواجه من صديقته جورجينا رودريغز قد يكون قريبًا من شهر واحد وهو متأكد “بنسبة الف في المئة” من أن ذلك سيحدث.

اعترفت العارضة الإسبانية جورجينا، 28 عامًا، في مسلسل جديد على نتفليكس حول حياتها من الفقر إلى الثراء بأنها تريد الإرتباط بصديقها نجم كرة القدم وستوافق عندما يطلب يدها للزواج.

أخبر مهاجم مانشستر يونايتد المذيع بيرس مورغان في مقابلة عام 2019 أنهما سيكونان زوج وزوجة يومًا ما واعترف بأن هذا كان حلم والدته.

كريستيانو رونالدو مع والدته

وفي سلسلة I Am Georgina، كشف الأب البالغ من العمر 36 عامًا عن أنه قد يكون على بعد أسابيع فقط من الزواج بعد المواعدة لأكثر من خمس سنوات والتأكيد على أنهما يستعدان لتوسيع أسرتهم مع قرب وصول التوائم في أبريل.

كريستيانو، الذي أنفق الآلاف قبل أيام لتقديم هدية عيد ميلاد جورجينا مع عرض ليزر على واجهة برج خليفة الشهير في دبي حيث يقضون عطلتهم.

صورة جورجينا رودريغز على واجهة برج خليفة

قال رونالدو: “يمكن أن يكون في غضون عام، أو قد يكون في غضون ستة أشهر أو في غضون شهر، أنا متأكد بنسبة الف في المئة من حدوث ذلك “.

اقرأ ايضًا: كل ما نعرفه عن جورجينا رودريغز، شريكة كريستيانو رونالدو

جاء إعلان زفاف لاعب كرة القدم عندما قالت جورجينا إنهم يخططون للعيش في البرتغال بعد اعتزال كريستيانو واعترف المهاجم بأنه يشعر “بالحرية كطائر” عندما يكون في وطنه وأقل إثارة للإنتباه من أماكن أخرى في جميع أنحاء أوروبا.

اشترى الفائز بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات قصرًا جديدًا مبني على قطعة أرض كبيرة في مدينة Quinta da Marinha على ما يسمى بالريفييرا البرتغالية، وعلى بعد نصف ساعة من مطار لشبونة وعشر دقائق من وسط المدينة الساحلية، كاسكايس.

زعمت الصحافة البرتغالية أن رونالدو يخطط للعيش فيه، على الرغم من أن إمبراطوريته العقارية التي تبلغ تكلفتها 43 مليون جنيه إسترليني وتشمل شقتين فاخرتين في لشبونة، بما في ذلك شقة بنتهاوس تبلغ 6.5 مليون جنيه إسترليني ومبنى سكني من سبعة طوابق يطل على المحيط الأطلسي في عاصمة ماديران فونشال حيث تقيم والدته وشقيقه.

قالت جورجينا، التي قامت بعدة رحلات إلى البرتغال مع شريكها منذ أن بدأا المواعدة في عام 2016 بعد أن دخل متجر غوتشي في مدريد حيث كانت تعمل: “الجميع يراعي مشاعر الآخرين هنا في البرتغال على الرغم من أنها مسقط رأس كريستيانو، عندما نمشي في الشارع فإن الجميع يبتعدون ولا يلاحقوننا”.

أكملت: “إنه مكان مريح لقضاء الصيف، في المستقبل سنعيش على الأرجح في البرتغال “.

أضاف كريستيانو، الذي يضمن رفاهية جورجينا وأطفاله مع اثنين من الحراس الشخصيين البرتغاليين اللذان ظهرا في كل مكان أثناء بث مسلسل نتفليكس، في إحدى المقابلات التي أجراها في لشبونة التي عُرضت لأول مرة قبل أيام:

عائلة رونالدو اثناء تواجدهم في دبي

“عندما كنت أعيش في شقة قريبة، خرجت لتناول القهوة على بعد ستة أمتار فقط من منزلي مع صديقين، كنت أتحدث معهم وقلت أشعر أنني بالراحة التامة هنا، إذ شعرت بشعور رائع لأنه كان مكانًا عاديًا للغاية، شعرت بالحرية كطائر !”.

“جاء شخص ما وقال صباح الخير لا غير، ولم أشعر بالارتباك من قبل الجميع ولا يوجد أحد يراقبني او يلاحقني، قضيت وقتًا ممتعًا وكانت الشمس مشرقة”.

يضيف: “قال لي أصدقائي إن هذا أمر طبيعي جدًا، فقلت لهم: نعم، هذا بالنسبة لكم، ولكن ليس بالنسبة لي”.

المصدر: نتفليكس، مجلة ميرر

شاركنا رأيك