امبر هيرد قد تواجه السجن أربع سنوات لتغييرها مسرح الجريمة

جوني ديب وامبر هيرد

تستمر ملحمة جوني ديب وأمبر هيرد حيث يتم الآن التحقيق مع الممثلة بتهمة الحنث باليمين في قضية العنف المنزلي ضد ممثل هوليوود، وكانت هيرد قد اتهمت زوجها آنذاك بالاعتداء الجسدي أثناء زواجهما، وهو ما نقلته صحيفة ذا صن البريطانية عن وصفها ديب بـ “المعنف”.

رفع ديب بعد ذلك دعوى تشهير ضد الصحيفة والتي خسرها في نهاية المطاف عام 2020، ولكن الآن، تلقى قسم شرطة لوس أنجلوس نظرة أخرى على معركة هيرد المزعومة عام 2016 مع ديب والتي حدثت في منزلهما وسط مدينة لوس أنجلوس.

وفقًا للصحيفة الألمانية اوتليت، تواجه ممثلة فيلم “أكوامان” اتهامات بأنها زورت معلومات حول الشجار الكبير بينها وبين زوجها السابق الذي أدى إلى نهاية زواجهما، بعد نشر تصوير كاميرا شرطة لوس أنجلوس.

اقرأ ايضًا: بالفيديو: دليل جديد يكشف كذب آمبر هيرد في إدعائها ضد جوني ديب

لقطة من كاميرا الشرطة من عام 2016

 كما يُزعم أن آدم والدمان، محامٍ مشهور وصديق لديب، أكد أن التحقيق ضد هيرد جار و يعتقد أن مسرح الجريمة كان من تدبير الممثلة.

 اخبر صحيفة اوتليت قائلا: ” أمبر هيرد وصديقها روكي بنينجتون نظما مسرح جريمة في 21 مايو لإثبات مزاعم الإساءة ضد جوني ديب “.

هل كذبت “أمبر هيرد” بشأن شجارها مع جوني ديب؟

أن لقطات كاميرا الجسد من قبل ضباط شرطة لوس أنجلوس الذين استجابوا في مكان الحادث أثارت تكهنات حول براءة هيرد في هذه المسألة. 

كشفت دايلي ميل لأول مرة عن تلك اللقطات من مجموعة ثانية من الضباط المستجيبين للنداء والذين كانت لديهم كاميرات أثناء دخولهم منزل الزوجية السابق لهيرد وديب في وقت لاحق من تلك الليلة.

اقرأ ايضًا: نتفليكس تمنع جوني ديب من اداء بطولة مسلسل ادامز فاملي

تم نشر الفيديو وشهادة الشرطة الجديدة مؤخرًا للمعركة القانونية المستمرة بخصوص العنف المنزلي بين الزوجين، وفي إشارته إلى الأدلة الجديدة، قال والدمان: “كان مسرح الجريمة كذبة كبرى “. 

فيديو الشرطة الذي يبين ان الشقة لم تشهد اي شجار مزعوم

يعتقد والدمان أن الدليل الجديد “يثبت” أن الشجار في ادعاءات هيرد لم يحدث أبدًا، وبحسب ما ورد، قال الشرطيان اللذان استجابا لأول مرة للموقع في إفاداتهما الفردية أنهما لم يريا أي دليل على جريمة اطلاقًا.

بصرف النظر عن قضية التشهير التي خسرها ديب، فقد رفع أيضًا دعوى تشهير ضد هيرد في أعقاب ما زعمت تعرضها للعنف المنزلي أثناء زواجهما.

 كانت هيرد قد كشفت عن الامر دون ذكر الأسماء في مقال رأي ادلته لصحيفة واشنطن بوست في ديسمبر عام 2018، وهناك، قامت بتفصيل تجربتها عن انها كانت في علاقة سيئة، مما دفع ديب لمقاضاتها بعد أن فقد أدوارًا سينمائية في أعقاب ذلك الفضيحة.

اقرأ ايضًا: بعد توقيع 500 الف معجب، ديزني قد تعيد النظر بقرار طرد جوني ديب

 كما رفعت هيرد دعوى قضائية ضد ديب بزعم أن نجم سلسلة “قراصنة الكاريبي” قد نظم حملات تحشيد عبر تويتر في محاولة منه لطردها من فيلم ” اكوامان”.

امبر هيرد من فيلم اكوامان

هل ستدخل السجن؟

شوهدت هيرد آخر مرة في فيلم “فرقة العدالة: اصدار سنايدر” بعد طردها من اكوامان كدليل على إساءة معاملتها تجاه ديب.

لكنها الآن تريد استجواب والدمان صديق ديب المحامي في المحكمة بشأن هذه التسريبات المزعومة في الصحف، اذ تدعي هيرد أن المحامي كان وراء تقديم معلومات وقصص خاصة لوسائل الإعلام التي صورتها في صورة سيئة، في محاولة لتشويه مزاعمها ضد ديب. 

تشير صحيفة بيلد أيضًا إلى أنه إذا ثبتت إدانتها في مزاعم الحنث باليمين، فقد تواجه هيرد ما يصل إلى أربع سنوات في السجن.

يضغط الإنترنت أيضًا ضد هيرد مرة أخرى في حرب وسائل التواصل الاجتماعي هذه التي تركت الناس منقسمين، وكانت تعليقات الناس على التطورات الجديدة في قضيتهما تميل الى ديب، اذ واجهت امبر تعليقات على غرار “يجب أن تكون في السجن”، و”احبسوها وألقوا المفتاح بعيدًا ” للتعبير عن غضبهم.

اقرأ ايضًا: 10 أمور لا تعرفها عن جوني ديب

المصدر: صحيفة اوتليت

شاركنا رأيك