أنا دي أرماس لا تؤيد أن تلعب امرأة دور جيمس بوند

تنضم الممثلة آنا دي أرماس إلى آراء الناس بشأن مستقبل سلسلة جيمس بوند، حيث لعبت شخصية أرماس في فيلم No Time to Die دورًا حاسمًا في مهمة جيمس بوند (دانيال كريغ) طوال الفيلم، وتلقت تقييمات إيجابية لتمثيلها، لذا لا ينبغي أن يكون مفاجئًا أن وسائل الإعلام تريد معرفة رأيها حول جيمس بوند القادم، على الرغم من عدم وجود أسماء تخطر ببالها، فقد أوضحت أنه: “ليست هناك حاجة إلى إعطاء الدور لـ امرأة”.

أثناء حديثها إلى صحيفة ذا صن، اعترفت دي أرماس بأنها تعتقد أن هذه الشخصية يجب أن تستمر في اللعب من قبل الرجال، وليس هناك سبب لتغيير ذلك، أوضحت: ” لا توجد هناك حاجة لتغيير شخصية ممثل آخر بممثلة، كما تعلم، في هذا العالم الخيالي الذي يحبه الجميع دور البطولة في فيلم جيمس بوند كان دائما يقوم به رجل، لذا لا داعي لتغييره “.

لم تمت شخصية النجمة في الفيلم، مما جعل المعجبين متحمسين لمعرفة ما إذا كانت ستحصل على سلسلة أفلام عرضية خاصة بها، بناءً على آرائها، من المحتمل ألا يحدث هذا، ومن غير المعروف ما إذا كانت شخصيتها ستظهر في أي أفلام أخرى لجيمس بوند.

وكشفت دي أرماس أن الممثلات في الأفلام يستحقن دورًا أكبر مما يُمنحهن عادةً، وأن أهميتهن يجب أن تظهر أكثر، وأضافت: “ما أوده هو أن يتم إحياء الأدوار النسائية في أفلام بوند بطريقة مختلفة، وحصولهن على دور أكبر، هذا ما أعتقد أنه أكثر أهمية من قلب الأدوار وإعطاء دور جيمس بوند لـ امرأة “.

تأتي أفكارها حول هذا الموضوع بعد عام من إعلان كريغ عن جيمس بوند الجديد، وهو مثل دي أرماس، لا يؤيد الممثل أن يُعطى الدور لـ أمراة ولكن يدعم أن يتم النظر إلى أدوار النساء بشكل أكبر تنوعًا وواقعية، وقال لراديو تايمز: “الإجابة على ذلك بسيطة للغاية، يجب أن تكون هناك أدوار أفضل للنساء والممثلين الملونين، لماذا يجب على المرأة أن تلعب دور جيمس بوند بينما يمكن أن يكون لها دور جيد مع جيمس بوند”.

شاركنا رأيك