15 حقيقة لم تعرفها من قبل عن مسلسل فريندز

ليس من المبالغة القول بأن فريندز غيروا التلفزيون إلى الأبد، فهم بالنسبة للمسلسلات الكوميدية كانوا الانفجار العظيم، الحدث الذي جاء بعده كل شيء.

منذ مسلسل فريندز، حاولت العديد من المسلسلات الكوميدية ​​الاستفادة من نجاحه والانتاج بالتوجه ذاته، مثل مسلسلي How I Met Your Mother وThe Big Bang Theory اضافة الى غيرهن من الاعمال.

لكن مع ذلك، لم يقترب أيًا منهم من النجاح النقدي والثقافي الذي حققه مسلسل فريندز في ذروته من 1994 إلى 2004، اذ سيطر فريندز على المشهد التلفزيوني حتى يومنا هذا نظرًا لأن المسلسل ما زال يترك بصماته في عصرنا الحالي عبر شبكة نتفليكس وغيرها ليثبت انه ما زال يجذب المعجبين من حول العالم وما زال يحظى بشعبيته الواسعة.

لتلك الاسباب ولتقدير هذا المسلسل الكلاسيكي، إليك 15 شيئًا لم تعرفها من قبل عن مسلسل الأصدقاء.

1- كان من المفترض إظهار جوي على أنه ذكي

مات لوبلان فريندز
مات لوبلان

أثناء صنع أي مسلسل كوميدي طويل، تأتي مرحلة يعرف فيها طاقم العمل كيف سيكون رد فعل شخصياتهم في أي موقف معين، وربما أفضل من الكتاب أنفسهم.

عُرض فريندز لمدة عقد من الزمن، وبينما عرف الممثلون في النهاية أدوارهم وما حولها، فقد أثروا أيضًا على قرارات الشخصيات الرئيسية في وقت مبكر.

على سبيل المثال، كون تشاندلر كان محرجًا مع النساء و سيئًا في المغازلة لم يكن أبدًا جزءًا من وصف شخصيته المكتوبة.

بدلاً من ذلك، كان شيئًا أضافه ماثيو بيري بنفسه، وذلك بفضل الصعوبة التي يواجهها في صداقته الفتيات.

ليس ذلك فحسب، بل كان من المفترض أصلًا أن يكون جوي شخصية ذكية، لكن أداء مات لوبلان العفوي إلى حد ما هو الذي جعل الشخصية أغبى في المواسم اللاحقة.

2- حمل فيبي ومونيكا أثناء التصوير كان مشكلة

ليزا كودرو

فترة عرض مسلسل فريندز طويلة لذلك من المحال ان لا تحدث بعض التغييرات في حياة الممثلين.

وليس من المستغرب أن العديد من أعضاء فريق العمل قد انجبوا اطفالًا أثناء عرض المسلسل، وتم التعامل مع كل حالة بشكل مختلف، فعندما أدركت ليزا كودرو أنها حامل، أبلغت الكُتاب على الفور حتى يتمكنوا من ايجاد حل للموضوع.

لقد توصلوا إلى حل بأن تكون شخصية فيبي الأم البديلة لأخيها، الأمر الذي أدى في الواقع إلى نتائج عكسية إلى حد ما، لأن بطن كودرو لم يكبر أبدًا بما يكفي لإيواء ثلاثة أطفال بشكل مقنع. 

بدلاً من ذلك، كان عليهم وضع وسادة على أي حال، تمامًا كما لو كان حملها مزيفًا.

3- جينيفر أنيستون كانت على وشك أن لا تعود للموسم العاشر

جينيفر انيستون
جينيفر انيستون

مثل العديد من المسلسلات الكوميدية، استمد فريندز شعبيته من الحياة اليومية المتغيرة لشخصياته، مما يعني أن العرض لن يكون هو نفسه إذا غادر أحد من أعضاء فريق التمثيل الستة الرئيسيين.

كان المسلسل سيسلك مسارًا مختلفًا لو لم يكن روس أو رايتشل حاضرين في لم الشمل النهائي المخطط له في الموسم العاشر.

اقرأ ايضًا: جاستن ثيروكس يغازل زوجته السابقة جينيفر انيستون بمناسبة عيد ميلادها

لكن أنيستون لم ترغب بتجديد عقدها تقريبًا، وكان السبب بسيطًا، فلقد أصبحت أنيستون نجمة عبر السنوات التي كان يُعرض فيها المسلسل.

بحلول الوقت الذي بدأ فيه تصوير الموسم العاشر، كانت أنيستون مشغولة جدًا بالتزامات الأفلام والحملات الإعلانية، وكان لابد من تقليص عدد حلقات الموسم من 24 حلقة إلى 18، لضمان وجودها فيه.

4- ماثيو بيري كان في مركز لإعادة التأهيل أثناء التصوير

ماثيو بيري
ماثيو بيري

على مدار السنوات العشر التي عُرض فيها فريندز، أصبح فريق العمل متماسكًا للغاية لدرجة أنهم كانوا أصدقاء حميمين سواء على الشاشة أو في الحياة الحقيقية.

هذا يعني أنهم كانوا مرتاحين لمشاركة حتى الجوانب الصعبة من حياتهم، وهذا هو السبب الذي جعل ماثيو بيري يشعر بالراحة في الكشف عن المشاكل التي مر بها.

خلال المسلسل وفي حادثتين منفصلتين، كان بيري يظل مستيقظًا يشرب الكحول طوال الليل، ويحضر للتصوير في اليوم التالي يعاني من آثار ما بعد الشرب.

اقرأ ايضًا: ما قصة نجم مسلسل فريندز ماثيو بيري وفتاة التيك توك؟

على الرغم من أن بيري كان مصرًا على أنه لم يحضر للعمل تحت تأثير الكحول، إلا أن قدرته على أداء وظيفته تأثرت، وكان لا بد من اتخاذ إجراءات جذرية.

تم إرساله فيما بعد إلى مركز إعادة التأهيل لمواجهة إدمانه، لم يوفق في المرة الاولى لكن في المرة الثانية، نجح وتعافى تمامًا.

5- مشاهد تصوير الطفل كانت صعبة للغاية

أحد أقدم الأمثال في عالم الترفيه هو: “لا تعمل أبدًا مع الأطفال أو الحيوانات” .. لكن مسلسل فريندز فعل الامرين.

كان من الصعب التعامل مع المشاهد العديدة في المسلسل والتي تصور البط، الدجاج، القطط والقردة، لكنها لم تكن الاصعب!

اذ ان الأصعب كان مع الممثل الرضيع مايكل جاندرسون في الموسمين الأولين، وكان مطلوبًا من الطفل أن يضحك، يحزن أو يبكي عند الاشارة، كل هذه الامور التي يصعب عليك اجبار الطفل عليها.

أثبتت الحلقة التي رفض فيها الطفل أن يقول “دادا” لروس غيلر، أنها من بين اصعب الحلقات التي يواجهها المنتجون وطاقم العمل بالعمل مع الاطفال، حيث ظل الرضيع يقوم بعكس ما يقال له.

6- كان اسم المسلسل في البداية “كافيه الأرق

كافيه فريندز
مقهى فريندز

قبل أختيار أسم مسلسل “الأصدقاء – Friends” البسيط والمعبر، كان هناك عدة خيارات اخرى على الطاولة.

تم تقديم عنوان المسلسل في النص الاصلي على أنه Insomnia Cafe، أي كافيه الأرق، لكن بعدما اشترت قناة NBC حقوق المسلسل، تم تغيير العنوان إلى Six of One – ستة في واحد ثم الى Friends Like Us – اصدقاء مثلنا، قبل ان يستقر الاختيار اخيرًا على Friends – اصدقاء.

في الوقت الحاضر، من الصعب تخيل أن المسلسل يحمل اي اسم آخر، لكن ان فكرنا مليًا في الاسم، فسنجد انه من شدة بساطته، فمن السهل نسيانه.

لكن رغم ذلك، فإن الاسم المكون من كلمة واحدة قد أدى وظيفته في تمييز فريندز عن كل مسلسل كوميدي اخر تم بثه حينها، مما ساعد بلا شك في ضمان نجاحه.

اقرأ ايضًا: ابطال مسلسل فريندز، اين هم الان؟

7- المسلسل لم يصور في مدينة نيويورك ولا مرة

بناية فريندز
بناية فريندز

بصرف النظر عن اللقطات الخارجية للبناية التي تظهر بين المشاهد، فلم يتم تصوير أي من مشاهد فريندز في ولاية نيويورك الامريكية.

شقق الشخصيات، أماكن عملهم وتجمعاتهم، والشوارع التي ساروا فيها، تم تصويرها جميعًا داخل استديوهات تقع بمدينة لوس أنجلوس.

حتى أغنية الافتتاحية، التي تظهر كأنها تقع في وسط نيويورك، تم تصويرها في استوديوهات وارنر بروس.

بل أن النافورة نفسها ظهرت في العديد من الأعمال الأخرى، مثل فيلم ديزني لعام 1998، Halloweentown.

هناك بعض الالتباس حول حقيقة أن نافورة Cherry Hill في حديقة سنترال بارك بمدينة نيويورك تبدو مشابهة لتلك الموجودة في المسلسل، مما أدى إلى قيام العديد من السياح بالتقاط صور عن طريق الخطأ أمامها على افتراض أنها ذات النافورة.

8- ظهر بروس ويليس في المسلسل لأنه خسر رهان أمام ماثيو بيري

بروس ويليس في مسلسل فريندز

لم يكن ظهور نجم افلام الحركة والاكشن بروس ويليس في مسلسل فريندز لعدة حلقات بصفته صديق راتشيل لأنه احب المسلسل.

لكنه فعل ذلك بسبب خسارته رهانًا مع ماثيو بيري، حيث تراهنا على مدى نجاح الفيلم الكوميدي ​​The Whole Nine Yards لعام 2000 من بطولتهما.

حل ويليس ضيفًا في مسلسل فريندز لمدة ثلاث حلقات.

على الرغم من ظهوره في فريندز لفترة قصيرة فقط، لكن شخصيته الصارمة ومظهره الوسيم جعلتاه المفضل لدى المعجبين، الذين لم يتمكنوا على ما يبدو من اكتشاف عدم اهتمام ويليس بالمسلسل.

لم يكن بروس هو الاسم الكبير الوحيد الذي يظهر أحيانًا في فريندز، اذ كان للممثلة سوزان ساراندون والممثلة واينونا رايدر ظهور قصير مماثل.

9- كان من المفترض أن يقع جوي في حب مونيكا

جوي ومونيكا
Credit: Youtube

لمدة عشرة مواسم، ركز فريندز على علاقة الحب المضطربة بين روس ورايتشل، وبدرجة أقل على علاقة تشاندلر ومونيكا.

لكن في القصة الاصلية، كان من المفترض أن تكون مونيكا وجوي هما من يتم التركيز عليهما في علاقة الحب، والتي لن نشاهدها ابداً.

وفقًا لموقع Fanlore، تم تغير مسار شخصية جوي من محاولة نيل حب مونيكا إلى صديق عادي لأنهم وجدوا ان شخصية جوي غير مناسبة لأن ترتبط في علاقة غرامية مع مونيكا.

اقرأ ايضًا: نجم فريندز، مات لوبلان، لا يتحدث مع والده منذ تسعة اعوام!

يأتي هذا في النص الاصلي بسبب إنهما كانا الشخصيتين الأكثر ترددًا عندما يتعلق الأمر بمتابعة وتحقيق رغباتهما الرومانسية.

تم أيضًا طرح فكرة أن جوي سيكون له علاقة متقطعة مع فيبي من وقت لآخر، ولكن تقرر في النهاية أن هذا لن يتماشى مع نمط المسلسل المناسب للأسرة في الغالب.

10- مقدمة المسلسل لم تعجب طاقم الممثلين بتاتًا

ستدرج افتتاحية فريندز في تاريخ التلفزيون باعتبارها واحدة من أكثر الافتتاحيات شهرة لمسلسل تلفزيوني على الإطلاق.

يمكن لمعظم الناس، بمن فيهم العديد ممن لم يشاهدوا فريندز من قبل، أن يتخيلوا الممثلين وهم يرقصون أمام النافورة، و يفتحون مظلاتهم ويتكدسون معًا على الأريكة.

ومع ذلك، إذا فكرت في الأمر لأكثر من ثانية، فإن المحتويات الفعلية للمقدمة الافتتاحية لا معنى لها حقًا، لماذا يتجمع الأصدقاء معًا في نافورة بمنتصف الليل، ولماذا هناك أريكة؟

شارة بداية مسلسل فريندز

إذا كنت تعتقد أن البداية كانت تشوبها الغرابة بعض الشيء، فأنت لست الوحيد، حيث عبر العديد من أعضاء فريق التمثيل الأساسي عن ترددهم بشأنها أيضًا.

ناقشت جينيفر أنيستون ذات مرة الافتتاحية في مقابلة قائلة: “شعرنا أنها كانت مربكة قليلاً، لا أدري، وكأنها تشير الى الرقص في الماء؟ شعرت أن النافورة غريبة، لكننا فعلناها بسبب طلب المخرج منا ذلك”.

11- جينيفر أنيستون و كورتني كوكس تشبهان شخصيتهما في المسلسل

جينيفر انيسون وكورتني كوكس
جينيفر انيستون وكورتني كوكس

من المألوف أن يقوم الممثلون بأدوار لا تشبههم بتاتاً أو ينجذبون نحو أجزاء تتعارض تمامًا مع ما هم عليه في الحياة الواقعية.

مع ذلك، يجد العديد من الممثلين بالقابل أنفسهم منجذبين إلى شخصيات مشابهة لهم بطريقة ما.

قيل أن كل من جينيفر أنيستون وكورتني كوكس متشابهتان مع شخصياتهما في مسلسل الأصدقاء.

اقرأ ايضًا: كورتني كوكس تعود الى الشاشة بمسلسل رعب كوميدي

على سبيل المثال، اشتهرت كورتني كوكس بأنها تحافظ على نظافة غرفة تبديل الملابس الخاصة بها، أكثر من أي شخص آخر في فريق التمثيل.

تمامًا كما جسّدت كوكس شخصية مونيكا المهووسة بالترتيب والنظافة، كان لدى أنيستون أيضًا بعض التشابه مع راتشيل الفوضوية في الحياة الواقعية، حيث قيل أنها دائما ماتصل متأخرة الى العمل.

12- هوية الشخص القبيح العاري بقيت مخفية حتى عام 2016

مشهد من مسلسل فريندز

واحدة من أطول نكات الأصدقاء كانت نكتة Ugly Naked Guy – الرجل القبيح والعاري، وهو رجل قذر يعيش مقابل شقة مونيكا.

كانت المجموعة بأكملها تحدق به باستمرار وتعرب عن اشمئزازها من سلوكه، والذي يتضمن في الغالب التسكع حول شقته عارياً والستائر مفتوحة.

في النهاية، انضم روس إلى الحفلة العارية لشخصية Ugly Naked Guy، بل وانتقل إلى شقته عندما غادرها.

ومع ذلك، حتى الحلقة التي تحدث فيها روس معه، فإننا لا نرى في الواقع وجه الرجل على الشاشة وظل موضوعه في سرية تامة.

Credit: Jon Haugen

حتى جاء عام 2016 وتم الكشف عن وجه الممثل جون هيجن، عبر مقال تقصي من موقع هاف بوست الامريكي، ووصف جون دوره بأنه “أفضل شيء في حياته”.

13- جيمس مايكل عمل فعلاً كباريستا في الأجزاء الأولى من المسلسل

لم يكن من المفترض في الأصل أن تكون شخصية غانثر من مقهى سنترال بيرك سوى خلفية للمشاهد.

اذ لم يحصل الممثل جيمس مايكل تايلر على اسم حتى بعد مرور موسمين من المسلسل.

نظرًا لحقيقة أنه كان مجرد ممثل إضافي (اكسترا)، كان لدى تايلر الكثير من القواسم المشتركة مع شخصيته، نظرًا لأنه كان أيضًا يعمل كباريستا في الحياة الحقيقة.

اقرأ ايضًا: كل ما نعرفه عن حلقة لم الشمل لمسلسل فريندز

عندما لم يكن يتظاهر بصنع القهوة وتقديم الكعك أومسح الأسطح في مقهى سنترال بيرك، كان تايلر يفعل ذلك في الحياة الواقعية بمقهى آخر، من أجل كسب ما يكفيه إضافة لدخله من المسلسل.

وكان لابد من تخصيص جزء من الأموال التي كان يكسبها للعناية بشعره، حيث كان على الممثل ذو الشعر البني الطبيعي أن يبيض شعره كل أسبوعين ولمدة لسنوات، من أجل الحفاظ على شكل شعر غانثر الأشقر المميز.

لحسن الحظ بالنسبة لتايلر، سرعان ما كان يكسب ما يكفي من المال من فريندز ليتسنى له ترك وظيفته كباريستا أثناء النهار.

14- طاقم الممثلين كانوا في فقر مدقع في البداية

حصل مات لوبلان على صفقة جيدة من مسلسل فريندز، حيث كان بالكاد يستطيع تحمل دفع الإيجار ولا يمكنه تحمل الكماليات مثل الخروج لتناول الوجبات.

قد يبدو هذا سلوكًا متطرفًا، لكنه كان قريبًا جدًا من الواقع بالنسبة لمعظم الممثلين، الذين كانوا مجهولين نسبيًا قبل أن يبدأوا الظهور في المسلسل.

في الحقيقة، بحلول الوقت الذي تم فيه اختيار مات لوبلان للعب دور جوي، ورد أنه لم يكن لديه سوى 11 دولارًا في جيبه.

وبموقف مشابه لما قد تفعله شخصيته في المسلسل، كان اول ما فعله مات عند تسلمه الدفعة الاولى من اجره هو تناول وجبة ساخنة في مطعم.

اما كورتني كوكس فقد اتخذت قرارًا اكثر عملية، حيث أنفقت أجرها الأول على شراء سيارة.

15- كان من المفترض ان تكون فيبي فتاة قوطية – Gothic

ليزا كودرو
ليزا كودرو بشخصية فيبي بوفيه

ليس هناك من ينكر أنه عندما يتعلق الأمر بمسلسل الأصدقاء، فإن فيبي هي بالتأكيد شخصية غير تقليدية.

تمتلك فيبي ذوق غريب بالأزياء او بالفكاهة والأكثر غرابة هي معتقداتها الغريبة، وهذا كله جزء مما يجعلها جذابة للغاية.

حتى في بداية مرحلة ما قبل الإنتاج، عندما كان للمسلسل اسم وقصة بمسار مختلف، كانت شخصية فيبي تعد لتكون غير تقليدية.

لكن تلك الغرابة لم تكن مثل التي شاهدناها بالمسلسل، اذ كانت ستكون فيبي فتاة قوطية بدلاً من أن تكون هيبية سعيدة كما تم الاتفاق على شخصيتها فيما بعد.

كان الميل القوطي المخصص للشخصية جزءًا من السبب الذي جعل الممثلة الكوميدية الامريكية جينين غاروفالو ترفض الدور بعد ان قامت بتجارب الاداء.

في حديثها عن تطور الشخصية قالت غاروفالو:”منذ فترة طويلة قبل أن يكون مسلسل فريندز بشكله الحالي، كان عنوانه “اصدقاء مثلنا” وكان قد طُلب مني الظهور كفتاة قوطية بدور فيبي”.

يذكر ان مصطلح القوطية تشكلت ملامحه في بداية الثمانينات من القرن الماضي مع صعود فرق موسيقى الروك وتفرعاتها.

شاركنا رأيك