هوليوود بين مؤيد ومعارض لفوز جوني ديب في محاكمة التشهير

انتهت المحاكمة الضخمة بين جوني ديب وأمبر هيرد مؤخرًا تاركة ورائها إنقسامًا واضحًا بين المشاهير المصدومين بالحكم وآخرون يرون أن العدالة قد تحققت.

في حين أن محكمة الرأي العام قررت بأغلبية ساحقة أن ممثل قراصنة الكاريبي قد تضررت سمعته، توقع القليلون أن يحقق فوزًا.

إذ وجدت هيئة المحلفين بأن أفعال هيرد قد شوهت سمعة ديب بجميع التهم الثلاث ومنحته 10 مليون دولار كتعويضات إضافة إلى 5 مليون دولار غرامات عقابية، لكن خفضت القاضية التي ترأس القضية مبلغ الخمسة ملايين دولار إلى 350 ألف دولار.

ومع ذلك، انتصرت هيرد أيضًا في دعوى التشهير المضادة – ومنحتها هيئة المحلفين تعويضات قدرها مليوني دولار مع عدم وجود غرامات عقابية على جوني ديب.

أي أن الممثلة الأن تدين لديب بمبلغ 10،350،000 مليون دولار.

بعد صدور الحكم، نشر ديب بيانًا قال فيه: ” أن هيئة المحلفين أعادت لي حياتي، وأن الحقيقة لا تموت أبدًا”، وفي الوقت نفسه، قال ممثل عن هيرد لموقع Page Six أن الممثلة حزينة بسبب الحكم، وتعتقد إنه يقلل من مساعي مكافحة العنف ضد النساء.

جاء رد فعل بعض المشاهير على الحكم سريعًا، وانقسم الذين كانوا يتابعون المحاكمة حول النتيجة.

بعد صدور الحكم، أظهرت الممثلة الكوميدية إيمي شومر حبها ودعمها لهيرد من خلال مشاركة اقتباس من الناشطة النسوية غلوريا ستاينم على إنستغرام.

وجاء في الاقتباس: “أي امرأة تختار أن تتصرف كإنسان مستقل يجب تحذيرها من أن الجيوش المجتمعية ستتعامل معها بسخرية، لذا سوف تحتاج إلى عون النساء الاخريات “.

كما أرسلت ميغان ماكين، المقدمة السابقة لبرنامج The View، تغريدة لإظهار خيبة أملها من الحكم وكتبت: “حركة #Metoo قد ماتت اليوم”.

وشاركت شارون أوزبورن أفكارها في برنامج TalkTV لبيرس مورغان، قائلة: “يا للعجب، لم يكن هذا ما كنت أتوقعه،إذ كنت أرغب بفوز جوني، لكن لم أعتقد إنه سيفوز حقًا “.

وكتبت الممثلة لوري هولدن، التي ظهرت في مسلسل The Walking Dead، في تغريدة: “اليوم تم تحقيق العدالة، أرسل حكم هيئة المحلفين رسالة إلى العالم مفادها أن الإساءة ليس لها جنس محدد وأن الحقائق مهمة بالفعل، الحقيقة انتصرت”.

المصدر: انستغرام، تويتر، محكمة فيرجينيا

شاركنا رأيك