هل سيتعاون كيانو ريفز مع ليوناردو ديكابريو في عمل تلفزيوني؟

في هذه المرحلة من حياته المهنية، يعد كيانو ريفز أحد أشهر الممثلين وأكثرهم نجاحًا وإحترافًا، وهو لم يكن ناجحًا بين عشية وضحاها، ولكن خلال مسيرته أصبح ريفز نجمًا وبدأ في جني الأموال بأدواره الأكبر، والتي تبرع بالكثير منها.

خلال مسيرته المهنية اللامعة، أنجز كيان الغالبية العظمى من أعماله على الشاشة الكبيرة، وتساءل المعجبون دائمًا كيف سيكون رؤيته في سلسلة تلفزيونية ناجحة، حسنًا، يمكن أن يصبح هذا حقيقة في وقت أقرب مما يعتقده الناس.

دعونا نلقي نظرة على التقارير المبكرة عن قيام ريفز بعمل تلفزيوني مع ليوناردو دي كابريو ومارتن سكورسيزي.

كيانو ريفز هو نجم أفلام أسطوري

منذ أن أصبح اسمًا مألوفًا في الثمانينيات، قام كيانو ريفز بتطوير موهبة مثيرة للإعجاب على الشاشة الكبيرة، وبعد أن أظهر ما يمكن أن يفعله في عالم الأفلام الكوميدية، وضع نصب عينيه في النهاية أفلام الحركة والاكشن ولم يتراجع منذ حينها.

في حين أن الأمور لم تسر دائمًا بشكل سار في شباك التذاكر ، إلا أن ريفز كان غالبًا ما يظهر في أفلام مهمة، وهو واحد من أكثر الأشخاص الذين يملكون سمعة طيبة في هوليوود.

تشمل بعض أكبر أفلام ريفز دراكولا و السلسة الشهيرة ماتريكس بالإضافة إل فيلم جون ويك وهي ايضًا سلسلة افلام حققت نجاحات كبيرة مما تعطينا نبذة عن أن الرجل قد حقق نجاحًا ليس له مثيل.

لكن اشتهر ريفز بعمله بشكل أساسي على الشاشة الكبيرة، مما يعني أنه يميل للإبتعاد عن العمل التلفزيوني.

وفي وقت سابق من حياته المهنية عندما كان لا يزال يخطو خطواته إلى القمة، كان كيانو ريفز أكثر من راغب في القيام بأدوار على الشاشة الصغيرة، ومع ذلك، فقد تغير هذا على مر السنين، ووصلت الأمور في النهاية إلى نقطة ظل فيها ريفز بعيدًا عن التلفزيون.

بشكل عام، حصل ريفز على غالبية أعماله التلفزيونية خلال الثمانينيات، والتسعينيات، كما قدم صوته إلى سلسلة الرسوم المتحركة Bill & Ted قبل أن يغادر الشاشة الصغيرة لما يقرب من 20 عامًا.

كما ظهر لمدة 13 حلقة، بدور تيكس في Swedish Dicks، وهو مسلسل تلفزيوني كوميدي، بخلاف ذلك، اختار ريفز مرة أخرى الابتعاد عن الشاشة الصغيرة لصالح أدوار اخرى.

من الواضح أن ريفز يشعر أنه الأنسب للشاشة الكبيرة، ولكن إذا تم تصديق التقارير الأخيرة، فقد يستعد الممثل للقيام ببعض الخطوات الضخمة على شاشة التلفزيون.

المشروع المستقبلي الذي بينه وبين ليوناردو دي كابريو وسيركوزي

تشير التقارير المبكرة إلى أن كيانو ريفز قد يعود إلى الشاشة الصغيرة في مسلسل The Devil in the White City.

وفقًا لـ ديدلاين، سيروي مسلسل The Devil in the White City المفتبس عن كتاب يحمل نفس العنوان القصة الحقيقية لرجلين، مهندس معماري وقاتل متسلسل، ارتبط مصيرهما إلى الأبد بمعرض شيكاغو العالمي لعام 1893، المهندس المعماري يتسابق لترك بصمته في العالم وهنري إتش هولمز ، الطبيب الوسيم والماكر الذي صنع “قلعة القتل” الخاصة به لإغواء وتعذيب وتشويه النساء، والقصة ستأخذ عدة زوايا في جولة من القتل والرومانسية والغموض.

حقيقة أن ريفز يمكن أن يعود إلى الشاشة الصغيرة هي بالفعل أخبار مهمة، ولجعل الأمور أكثر مشوقة هو حقيقة أن ليوناردو دي كابريو ومارتن سكورسيزي سيشاركان في هذا المشروع.

جاء في التقرير: “”يمثل هذا خطوة مهمة إلى الأمام بالنسبة للمشروع، الذي كان في مراحل مختلفة من التطوير منذ أن اشترى ليوناردو دي كابريو حقوق العمل التلفزيوني او السينمائي للكتاب في عام 2010 في باراماونت مع مارتن سكورسيزي لإخراجها”.

في الوقت الحالي، يبدو أن ديكابريو وسكورسيزي سيلعبان دورًا إنتاجيًا أكبر ، وبفضل نجاح فيلم Don’t Look Up لدي كابريو، لا ينبغي أن يتفاجأ المعجبون برؤيته يلعب دورًا رائدًا في المشروع القادم.

المصدر: ديدلاين

شاركنا رأيك