موعد إصدار ألبوم جوني ديب الأول هذا الصيف

جوني ديب جاهز لتخطي المحاكمة التي جرت بينه وبين زوجته السابقة آمبر هيرد، وذلك من خلال الألبوم الموسيقي الذي سيطلقه بالشراكة مع المغني جيف بيك.

قبل صدور الحكم النهائي من هيئة المحلفين، تصدر جوني ديب عناوين الصحف بعد ظهوره المفاجئ في حفل مع بيك بالمملكة المتحدة، ومنذ ذلك الحين، يتجول الإثنان في جولة غنائية عبر الدول الأوروبية، وكان ذلك السبب ايضًا الذي دفع الممثل إلى عدم حضوره جلسة النطق بالحكم، حيث صرح متحدثوه بأن ديب لديه عدة إلتزامات ولا يمكنه الحضور، فيما مثلت آمبر هيرد أمام المحكمة في ميعاد البت بقضيتهما.

قال ديب لجمهوره إنه سيقوم بإصدار ألبوم مشترك مع جيف بيك خلال هذا الصيف، وتحديدًا في شهر يوليو القادم، وأضاف إنهما لم يكونا يعتقدان بتمكنهما من تجهيز العدد المناسب من الأغان لأجل الألبوم في هذا الموعد القريب، لكن العديد من الظروف توافقت من أجل تحقيق ذلك.

وهذه الأنباء ليست جديدة على الساحة، إذ كانت متداولة منذ تعاونهما الأول في أبريل من عام 2020 حينما أصدرا أغنية “عزلة” التي أطلقها جون لينون اول مرة سنة 1978.

وكشف نجم قراصنة الكاريبي حينها لمجلة “رولينغ ستون” إنهما قاما بتسجيل عدة أغان اخريات ويودوان نشرها في ألبوم مشترك.

كذلك تحدث جيف بيك عن خططهما المستقبلية قائلًا: “ستسمعون منا كثيرًا في الفترة القادمة، لكن حتى ذلك الحين، آمل إنكم إستمتعتم بأغنية لينون التي قمنا بأدائها”.

يُذكر إن جوني ديب كان محور المعركة القضائية التي رفعها ضد زوجته السابقة الممثلة آمبر هيرد، إذ طالبها بدفع تعويضات تصل إلى 50 مليون دولار وذلك بسبب مقال قامت بكتابته ونشره على صحيفة واشنطن بوست، تصف فيه نفسها بالناجية من العنف المنزلي، ورغم إن تلك المقالة لم تشر إلى اسم جوني ديب إطلاقًا، إلا أن الممثل وفريقه القانوني عدوا الإشارات المضمنة في كلماتها واضحة للعيان وإنها قد أضرت به وبسمعته على الصعيدين الشخصي والمهني.

فيما عارضت هيرد تلك الدعوى، وقامت برفع اخرى مضادة تطالبه فيها ما يصل إلى 100 مليون دولار كتعويضات عن تشويه سمعتها وتصريحات محاميه السابق الذي وصف مزاعمها بالكاذبة، وفي النهاية، أنحازت هيئة المحلفين الى جوني ديب في حكمها، وتم منحه 10 ملايين دولار كتعويضات من هيرد، إضافة إلى 350 ألف دولار غرامات عقابية، فيما لم تر هيئة المحلفين أن مطالب هيرد جميعها صحيحة، وقد وافقت لها على بند واحد فقط يتعلق بشويه سمعتها من قبل محامي ديب السابق، ومنحتها 2 مليون دولار كتعويضات عن تلك التصريحات التي أضرت بها في هوليوود.

بينما أعرب جوني ديب عن إرتياحه من نتيجة المحاكمة، أعلنت هيرد إنها ستقوم بتقديم إستئناف للمحكمة بشأن هذا الحكم، واصفة إياه بالنكسة لقضايا النساء المعنفات من حول العالم.

المصدر: رولينغ ستون، إنستغرام

شاركنا رأيك