من هي ليزا ماري بريسلي، التي توفيت حزنًا على ابنها البكر؟

توفيت ليزا ماري بريسلي، ابنة الفيس وبريسيلا بريسلي مساء الخميس أثر دخولها المستشفى للإشتباه في إصابتها بالسكتة القلبية.

وأكدت بريسيلا في بيان: “بقلب حزين يجب أن أشارك الأخبار المؤلمة، لقد رحلت ابنتي الجميلة ليزا ماري”.

أكملت: “كانت المرأة الأكثر شغفًا وحبًا على الإطلاق، نحن نحاول التأقلم مع هذه الخسارة الكبيرة، شكرًا لكم على الحب والدعاء، في هذا الوقت لن يكون هناك تعليق آخر”.

تم نقل المغنية، التي أصدرت ثلاثة ألبومات طوال مسيرتها المهنية، إلى المستشفى في 12 يناير، استجابت الطوارىء لمنزل ليزا ماري في كالاباساس، كاليفورنيا يوم الخميس لإصابتها بسكتة قلبية محتملة، بعد يومين فقط من حضورها حفل غولدن غلوب 2023 مع بريسيلا والنجم أوستن بتلر.

أكد متحدث باسم إدارة شرطة مقاطعة لوس أنجلوس لـ مجلة بيبول يوم الخميس أن المسعفين استجابوا لعلاج امرأة تبلغ من العمر 54 عامًا لم تكن تتنفس، عند وصولهم بدأ المسعفون الإنعاش القلبي الرئوي، وعند ملاحظة أن المريض كانت قد بدأ يتنفس، نقلوا المرأة إلى مستشفى محلي للحصول على رعاية طبية فورية.

من هي ليزا ماري بريسلي، وهل هي الطفلة الوحيدة لألفيس بريسلي؟

ولدت ليزا ماري في ممفيس بولاية تينيسي في 1 فبراير 1968، بالضبط بعد تسعة أشهر من زفاف إلفيس وبريسيلا، نشأت لفترة وجيزة في المنطقة قبل أن تنتقل إلى لوس أنجلوس في سن الرابعة مع والدتها بعد طلاق والديها عام 1973.

توفي ألفليس في أغسطس 1977 عندما كانت ليزا ماري تبلغ من العمر 9 سنوات، مما جعلها الوريثة المشتركة لممتلكاته إلى جانب الجد فيرنون بريسلي وجدته الكبرى ميني ماي هود بريسلي، بعد وفاتهما في عامي 1979 و 1980، أصبحت الوريثة الوحيدة وقد ورثت أيضًا منزل والدها غريسلاند.

اقرأ ايضًا: زوجة إلفيس بريسلي تكشف حقائق من زواجها بأسطورة الروك!

تتذكر ليزا ماري وقتها مع إلفيس في برنامج Good Morning America في عام 2009: “كان يوقظني دائمًا للغناء في منتصف الليل، والجلوس على الطاولة والغناء، كان أبًا مختلفًا للغاية “.

الفيس مع زوجته بريسيلا وابنتهما ليزا ماري

في أكتوبر 1988، تزوجت ليزا ماري من داني كيو، الموسيقي المقيم في شيكاغو، ورحبت معه بطفلين: ابنتها رايلي في عام 1989 وابنها بنجامين في عام 1992، وبعد خمس سنوات ونصف من الزواج، انفصل الزوجان في مايو 1994.

بعد أقل من شهر، تزوجت من المغني مايكل جاكسون، الذي التقت به لأول مرة في إحدى حفلات والدها الراحل في لاس فيغاس عندما كانت في السابعة من عمرها وكان ملك البوب ​​لا يزال عضوًا في فرقة جاكسون فايف.

قالت ليزا ماري في ذلك الوقت: “أنا مغرمة جدًا بمايكل، سأكرس حياتي لأكون زوجته، أتفهمه وأدعمه، وكلانا نتطلع إلى تربية الأسرة”.

بعد ذلك بعامين، أنهت ليزا ماري وجاكسون علاقتهما.

اقرأ ايضًا: ما سبب إنفصال مايكل جاكسون عن ليزا ماري بريسلي؟

وقالت لأوبرا وينفري خلال مقابلة عام 2016: “الرابط الوحيد المتشابه بين مايكل وأبي في هذا الموضوع هو أنهم يتمتعون برفاهية خلق أي واقع من حولهم يريدون خلقه، فإذا عاكس شخص ما برنامجهم، فيمكنهم التخلي عن ذلك الشخص ببساطة”.

ليزا ماري مع أبنائها الأربعة

في عام 2000، اعلنت ليزا ماري خطوبتها مع الموسيقي جون أوسايكا، على الرغم من أن العلاقة انتهت عندما التقت بالممثل نيكولاس كيج في حفلة عيد ميلاد لجوني رامون في عام 2000.

بعد ذلك بعامين، تزوجت ليزا ماري وكيج خلال حفل سري في هاواي في الذكرى الخامسة والعشرين لوفاة إلفيس، ومع ذلك، بعد أقل من أربعة أشهر من حفل زفافهما، أعلن الزوجان انفصالهما.

وقالت ليزا ماري في بيان صادر عن وكيلها الدعائي حينها: “أنا حزينة بشأن هذا، لكن ما كان يجب أن نتزوج “.

جاء زواجها الرابع في عام 2006 من مايكل لوكوود، الذي انجبت معه ابنتين توأمين، هاربر وفينلي، بعد ذلك بعامين، تقدمت ليزا ماري بطلب للطلاق في يونيو 2016، وتم الانتهاء من الطلاق في عام 2021، منذ انفصالهما، دخل الاثنان في معركة حضانة مستمرة على أطفالهما.

في حديثها إلى مجلة الحياة الصحية في عام 2014، وصفت ليزا ماري نفسها بأنها “تحمي أطفالها بشدة”، قالت: “أنا فقط أخنقهم بالحب، هم أولويتي، هذا ما أفعله، هذا أكثر ما يهمني، أبقيهم بالقرب مني وأتأكد من أنهم سعداء وبصحة جيدة”.

في عام 2020، توفي بنجامين نجل ليزا ماري منتحرًا في 12 يوليو، والذي كان سيصادف عيد ميلاده الثامن والعشرين، بعد معاناته من الغكتئاب، وكتبت على إنستغرام بعد وفاته بوقت قصير: “ملاكي الجميل، ذهب قلبي وروحي معك، عمق الألم خانق ولا حياة بدونك في كل لحظة من كل يوم”.

وكتبت للتوعية بالحزن: “إنه خيار صعب للاستمرار في الحياة عندما تفقد شخصًا عزيزًا، يجب أن أذكر نفسي بأن لا أستسلم كل يوم على أقل تقدير لكي لا أنجرف بحزني … لكنني أواصل العمل من أجل بناتي، أواصل الحياة لأن ابني أوضح في لحظاته الأخيرة أن رعاية أخواته الصغيرات في مقدمة اهتماماته، لقد أحبهن كثيرًا “.

مصادر مقربة من المغنية أكدت أنها لم تتجاوز حزنها على بنجامين بتاتًا، وكانت تشعر بثقل الحياة بعده، مما سبب لها الكثير من المشاكل الصحية.

كانت ليزا ماري ناشطة خيرية متفانية، حيث أشرفت منذ فترة طويلة على مؤسسة أفليس بريسلي الخيرية، التي تخدم العائلات المشردة وتقدم منازل بدون إيجار، ورعاية نهارية للأطفال، وخدمات أخرى للعائلات المحتاجة، عملت أيضًا مع شبكة Angel مع أوبرا وينفري لتقديم الإغاثة للمتضررين من إعصار كاترينا، بالإضافة إلى مساعدة الأطفال المصابين بأمراض أو إعاقات تهدد حياتهم.

أرسل جون ترافولتا تعازيه إلى جانب صورة من الماضي لليزا ماري، كتب فيها: “الطفلة ليزا، أنا آسف جدًا، سأفتقدك ولكني أعلم أنني سأراك مرة أخرى، حبي وقلبي مع رايلي وبريسيلا وهاربر وفينلي “.

كتبت لين ريمز على الأخبار عبر تويتر وكتبت: “ليزا ماري بريسلي، يا لها من أخبار مفجعة، أتمنى أن ترقد بسلام بين ذراعي والدها، قلبي مع أسرتها”.

رددت ليا ريميني مشاعر مماثلة وكتبت: “لقد حزن القلب بسبب وفاة ليزا ماري بريسلي، لم تكن حياة ليزا سهلة، كما قد يعتقد البعض، أتمنى أن ترقد في سلام، وتستريح مع ابنها ووالدها الآن، قلبي مع والدتها بريسيلا وبناتها الثلاث”.

المصدر: تيمز، مجلة تودي

شاركنا رأيك