من هي راقصة الباليه فيوليتا كوميشان، صديقة أنسيل إلغورت؟

أنسيل إلغورت وصديقته فيوليتا كوميشان

إلتقى الثنائي أنسيل إلغورت وصديقته فيوليتا كوميشان حينما كانا في المدرسة الثانوية، وهما يتواعدان منذ ذلك الحين على فترات متقطعة.

صرحت كوميشان لمجلة ‘كوزموبوليتان’ قائلة: “كنت أسير مع صديقتي ورأيناه قادمًا، اخبرتها إنه وسيم، ولم أكن اعرف حتى إنه يرتاد مدرستنا، قالت لي صديقتي إنه يدعى أنسيل، وفي اليوم التالي كان ينتظرنا خارج المدرسة، فكما يبدو إنه قد أعجب بي، وقدمنا احد الاصدقاء المشتركين لبعضنا البعض، ومن ثم توجهنا الى مقهى ستاربكس، تبادلنا ارقام الهاتف واصبحنا اصدقاء، بدأنا المواعدة في أواخر عامي الدراسي الثاني”.

أنسيل إلغورت وفيوليتا كوميشان

عام 2014، كان ذلك العام هو الذي وضع أول حجر عثرة في طريق علاقتهما، إذ زادت شهرة أنسيل أكثر بعد بزوغ نجمه في فيلم “The Fault in Our Stars” وقال أحد المصادر حينها إن انشغاله بالتصوير والأدوار التمثيلية المتعددة التي تتوالى عليه اضافة الى سفره جعل من الصعب عليهما اللقاء واختلف جدول اعمالهما، موضحًا إنهما قطعا علاقتهما الرومانسية التي استمرت عامان.

بعد عام من الإنفصال، تحدث إلغورت لمجلة ديتيلز قائلًا: “كنت امارس حياتي طبيعيًا، لكني شعرت بأن هنالك ما ينقصني، شيئًا مفقودًا، وأدركت حينها أن هذا هو معنى الحب” عاد بعدها الحبيبان الى بعضهما البعض في أوائل عام 2015.

فيوليتا كوميشان

مع تقدم مسيرتهما الفنية، فيوليتا كراقصة باليه وأنسيل كممثل، توجب عليهما التعامل مع الجمهور كشريكين.

صرحت كوميشان عام 2017: “كان الناس يعلقون على ما أرتديه، لكني لا اهتم لذلك، الموضة تقتضي هذا، حينما كنا ننشر صورنا معًا على الإنستغرام أول مرة جاءت بعض التعليقات تتساءل عن هويتي، من هي هذه الفتاة؟ وما الى ذلك، لكن الان بعد هذه السنوات بدأوا يعلقون إننا نبدوا ثنائي ظريف وإنهم يشعرون بالغيرة من علاقتنا”.

فيوليتا كوميشان وصديقها أنسيل إلغورت

طوال تلك الفترة السابقة وحتى ظهور الوباء بدايات عام 2020، كان الحبيبان يحضران سوية الى جميع الإحتفالات والمهرجانات، لكن ظهرت شائعات بإنهما قد إنفصلا عن بعضهما بعدما قل ظهورهما إعلاميًا، الى ان تم تصويرهما معًا على السجادة الحمراء في شهر نوفمبر من عام 2021 خلال إفتتاحية فيلم West Side Story.

سنتعرف في هذا المقال على فيوليتا كوميشان، حبيبة أنسيل إلغورت، وبعض التفاصيل الاخرى عن علاقتهما.

يعود أصلها الى اوكرانيا

فيوليتا كوميشان، 25 عامًا، ولدت بمدينة تورنتو الكندية، وقد عاشت في أوكرانيا مسقط رأس والديها لمدة عام واحد كي تتعرف على جميع افراد أسرتهم الكبيرة، ومن ثم انتقلوا الى نيويورك حينما كانت تبلغ من العمر 5 اعوام.

راقصة استعراضية وراقصة باليه

بدأت كوميشان الرقص منذ طفولتها، تعمقت اكثر بهذا المجال خلال المدرسة الثانوية وفي العامين التي قضتها في الجامعة، لكنها تركت الدراسة الجامعية للإنضمام لشركة BalletNext التي تنضم عروض باليه حول العالم.

صرحت لصحيفة ذا بوست عام 2019: “خلال فترة الثانوية والجامعة كنت اترك تلك الدروس وأتوجه راكضة الى دروس الرقص، حيث إن تلك الدراسة الأكاديمية لم تثر إهتمامي وليست على قائمة أولوياتي”.

تركت فيوليتا شركة “BalletBext” فيما بعد لكنها ظلت تواصل الرقص وقد شاركت في إحتفالية متحف ويتني السنوية عام 2019 بولاية نيويورك الأمريكية.

السفر والترحال حول العالم هو شغفها

فيوليتا كوميشان

تتجول كوميشان حول العالم مع صديقها إلغورت وبدونه، حيث شاركت صورًا على حسابها في الإنستغرام وهي في دول مثل إسبانيا، غواتيمالا، الدومينيكان، البرازيل، إضافة الى عدة دول اخرى.

تحدثت عن رحلتها الى غواتيمالا قائلة: “لقد استفدت كثيرًا وبعدة نواح مثل تاريخ وفلسفة اليوغا، وهي مكان جميل جدًا من أجل التأمل”.

غواصة متمرسة

إضافة الى السفر فإنها تحب الغوص ايضًا، فأثناء رحلتها بجزيرة إيبيزا الإسبانية، شاركت كوميشان صورًا مع متابعيها وهي تحت البحر تستكشف فيها حطام السفن والبنايات بقاع المحيط.

علقت على تلك الصور: “يتملكني السرور كوني عدتُ لممارسة الغوص مرة اخرى، لقد إستكشفنا حطام مصنع غارق في المحيط، إنه لأمر مذهل كيف ان الكائنات البحرية تمكنت من صنع موطن لها على هذه الهياكل”.

ظهرت معه في فيديو أغنية

في عام 2017، ظهرت فيوليتا كوميشان مع حبيبها أنسيل إلغورت في فيديو أغنية “Thief”، وهي أغنيته الثانية بعد أغنية “Home Alone”.

قام بإنتاج الأغنية شقيقه وارن إلغورت، وفي حديثه الى موقع بيلبورد، قال أنسيل: “أرغب بإصدار اغان تعبر عما اشعر به، ولستٌ ملزمًا بتأليف اغان تجعل الناس يقفزون فرحًا، وهذا ما اقوم به الان، إنتاج فني الخاص” وعن صديقته، فقد وصف ظهورها بالفيديو إنه كان ممتازًا وقد أدت دورها على اكمل وجه، وذلك يعود الى الرومانسية التي تجمعهما في الحياة الحقيقية.

رايتشل زيغلر وبعض الإتهامات

رايتشل زيغلر وأنسيل إلغورت

في عام 2019، تصدر أسم انسيل عناوين الأخبار بعد الإتهامات التي تم توجيهها من قبل الجمهور الى زميلته الممثلة رايتشل زيغلر بطلة فيلم West Side Story، إذ قامت الممثلة بإغلاق حسابها على تويتر مؤقتًا بعدما إتهمها معجبوا الممثل بمحاولة تخريب علاقته بصديقته فيوليتا كوميشان.

قالت زيغلر: “أن ترسلوا لي رسائل خاصة كهذه وتلقون علي بالكلمات النابية بسبب تعبيري عن حبي وإعتزازي بزملائي في العمل لهو شيئ فظيع، ولا أود أن اكون وسط هذا الموقف حاليًا، لذا سأترككم بسلام، فالأنترنت قد سبب لي إحباطًا، كونوا لطفاء مع بعضكم البعض”.

رايتشل زيغلر وأنسيل إلغورت في فيلم West Side Story

وبرزت هذه القصة بعدما غردت زيغلر في وقت سابق قائلة: “لا توجد كلمات كافية تعبر عن الإعجاب الذي أكنه لأنسيل وجماله الظاهر على الشاشة وخارجها، كان الوقوع في حبك امرًا سهلًا، أراك قريبًا” بعدما أنتهوا من تصوير فيلم West Side Story ومشاركتها لصورة السوار المطاطي الذي أهداه أنسيل لها في أول يوم من بدأ العمل على الفيلم.

إتهامات مرة اخرى من إحدى المعجبات

في شهر يونيو من عام 2020، إتهمت احدى المعجبات أنسيل إلغورت بإنه اعتدى عليها وإستغلها حينما كانت تبلغ من العمر 17 عامًا سنة 2014.

صرح أنسيل بأنه في قمة التفهم لشعور المعجبة، لكنه لا يتذكر إن الأحداث جرت كما وصفتها هي، ومع ذلك فهو يقدم خالص إعتذارته ويشعر بالخجل والعار من تصرفاته السابقة التي أدت لسوء التفاهم هذا.

إشاعات الإنفصال

بعد تلك الحادثة وإتهامه من قبل إحدى المعجبات، بدأت شائعات انفصال فيوليتا عن أنسيل تتداول بين الجمهور والاعلام، خصوصًا بعدما قامت كوميشان بحذف عدة صور لأنسيل من حساباتها على وسائل التواصل الإجتماعي، وعدم ظهور الثنائي معًا لعدة أشهر طوال عام 2021.

لكن تبددت تلك الإفتراضات بعدما حضر الحبيبان حفل العرض الأولي لفيلم West Side Story على السجادة الحمراء في نوفمبر من نفس العام.

شاركنا رأيك