من هي الشخصيات التي ستنجو في مسلسل منزل التنين؟

تمامًا مثل لعبة العروش، سيكون لدى مسلسل منزل التنين عدد كبير من القتلى، لكن القليل من الشخصيات الرئيسية قد تنجو، سيحكي المسلسل ما قبل 200 عام من لعبة العروش في ذروة سلالة عائلة تارغارين مع ظهور 17 تنينًا في سلسلة ما قبل احداث لعبة العروش، ويمكن أن يصبح هذا المسلسل أكثر ضراوة من لعبة العروش بمجرد بدء حرب تارغارين الأهلية، Dance of the Dragons.

خلال الحرب، تنقسم مملكة عائلة تارغارين بين الحزبين “الأسود” و “الأخضر” حيث يقاتل ورثة الملك فيسيرس تارغارين من أجل مطالبتهم بالعرش الحديدي.

تستند قصة منزل التنين إلى كتب الروايات الخيالية لجورج آر مارتن، النار والدم، والذي يغوص في عهد عائلة تارغارين، على عكس لعبة العروش، اكتملت قصة منزل التنين قبل احداث مسلسل لعبة العروش، مما يعني أن نهاية الحرب ومصائر الشخصيات معروفة انفًا.

ومع ذلك، كما كان الحال مع لعبة العروش، فإن منزل التنين عرضة للكثير من التكهنات عندما يتعلق الأمر بمصير شخصياتها، لذلك لا يمكن القول بثقة تامة أن كل شخصية ستنجو خلال حرب منزل التنين.

على الرغم من عدم اليقين بشأن نتائج شخصيات معينة في المسلسل القادم، فمن غير المرجح أن تقدم سلسلة اتش بي او أي تغييرات رئيسية على الشخصيات التي ستنجو في النهاية.

بدلاً من ذلك، إن كانت هناك أي تغييرات تطرأ على مصائرهم فسوف تتعلق بكيفية وفاتهم، وبالنظر إلى الكتب التي أقتبس منها مسلسل لعبة العروش، لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت القصة الأصلية ستكون دقيقة من حيث طريقة وفاة الشخصيات.

يمكن للجماهير توقع موت الغالبية العظمى من الشخصيات البارزة، بينما سيعيش اثنان فقط من الشخصيات الرئيسية الأصلية.

أغلب الشخصيات الرئيسية متوقع وفاتها

لن تنجو تقريبًا كل شخصية رئيسية أو متكررة في الموسم الأول من منزل التنين، بينما سينجو البعض لاحقا، ولكن ستُقتل العديد من الشخصيات الرئيسية في نهاية الحرب.

لذا لابد وأن مسلسل منزل التنين سيتساوى أو يزيد قليلًا مع لعبة العروش في عدد الشخصيات البارزة التي تموت في الموسم الأول، مع أكبر حالات الوفاة المبكرة للمسلسل الأصلي هي وفاة الملك روبرت باراثيون، نيد ستارك، وشقيق دينيريس تارغارين، و كال دراجو.

فيما يتعلق بالشخصيات الرئيسية في الموسم الأول، فإن أولئك الذين سيموتون في وقت لاحق من السلسلة قبل النهاية هم الملكة رينيرا تارغارين، الملك ايجون الثاني تارغارين، الأمير دايمون تارغارين، وغيرهم.

سلسلة منزل التنين ستقتل أيضًا أبناء رينيرا جاكيرس ولوسيرس وجوفري وهاروين سترونج وإيموند ون آي وهيلينا تارغارين وجيسون لانيستر، وبعض الوفيات الأكثر ستكون تلك الخاصة بتنانين تارغارين و فيراليون، حيث سيموت معظمهم في معارك منزل التنين.

من هي الشخصيات التي ستنجو من رقصة التنانين؟

أبرز شخصيتين في منزل التنين نجت من السلسلة بأكملها هما كوليرز فيلاريون، المعروف أيضًا باسم Sea Snake، و اليسينت هايتاور (أوليفيا كوك)، يشهد كورليز زوجته وأطفاله وأحفاده وهم يموتون أثناء رقصة التنانين قبل أن يصبح وصيًا للملك أيغون الثالث تارغارين، الابن الأكبر لرينيرا ودايمون الذي خلف عمه إيغون الثاني على العرش الحديدي.

ومع ذلك، مات كوريليز عام 132 أي بعد عام واحد فقط من نهاية رقصة التنانين، اما الملكة أليسينت هايتاور، التي شاهدت أيضًا زوجها وأطفالها ووالدها والعديد من أحفادها يموتون في رقصة التنانين، نجت أيضًا لفترة وجيزة بعد رقصة التنانين، وبالمثل، تموت أليسينت عام 133 من مرض ينتشر في جميع أنحاء العالم، حيث تبدأ الملكة السابقة في التحدث إلى نفسها وتصاب بحالة نفسية.

بعض الشخصيات الرئيسية الأخرى التي ستنجو من منزل التنين تشمل رينيرا وأبناء دايمون، كما ستعيش ابنتا دايمون بايلا وراينا، حتى ختام منزل التنين.

سينجو عدد قليل من الممثلين الرئيسيين في رقصة التنانين، والعديد منهم لن يتمكنوا من العيش إلا لفترة قصيرة من انتهاء الحرب.

شاركنا رأيك