ما سبب الخلاف بين بروس ويليس وأشتون كوتشر؟

لطالما كان لبروس ويليس علاقة جيدة مع زوجته السابقة ديمي مور، ويبدو أنه لا يزال يهتم براحة مور، وطلاقهما كان ودي للغاية مع بعضهما البعض.

حافظت ديمي مور وبروس ويليس دائمًا على الود، ويبدو أن علاقتهما كانت رائعة بعد الإنفصال، مع الصداقة المستمرة لبروس ويليس وديمي مور، ليس من المستغرب أن يكون رد فعل الممثل سلبًا عندما يرى أنها فعلت الشيء نفسه مع كوتشر.

عندما انفصلت ديمي مور وبروس ويليس، ذكرا أن السبب كان خلافات لا يمكن التوفيق بينها، وأفيد أن السبب الرئيسي لإنفصالهما كان لأن ويليس أراد أن تبقى مور في المنزل بينما كانت في أوج حياتها المهنية.

نظرًا لأن ديمي مور لم تكن على استعداد للتخلي عن عملها التمثيلي، فإن زواجهما أدى في النهاية إلى الطلاق، يتشارك الاثنان في ثلاثة أطفال رومر وسكاوت وتالولا، وهم الآن أصدقاء وتربط العائلتين علاقة وثيقة قلما نشهدها في العائلات المنفصلة.

على الرغم من الإنفصال بينهما، اعترف ويليس بأنه لا يزال يحب ديمي مور، خلال مقابلته في رولينج ستون، قال: “ما زلت أحب ديمي، كانت قريبة جدا مني، لدينا ثلاثة أطفال سنستمر في تربيتهم معًا، وربما نحن قريبين الآن كما كنا في أي وقت مضى، ونحن ندرك أن لدينا التزامًا مدى الحياة تجاه أطفالنا “.

أصبحت علاقتهم الآن مدفوعة بالصداقة التي أقاموها أثناء الأبوة والأمومة المشتركة لأطفالهم الثلاثة، تابع الممثل: “صداقتنا مستمرة، لقد انتهى زواجنا … من الصعب أن تعيش حياتك وزواجك تحت عدسة مكبرة، وهو ما يحدث للأزواج من نجوم السينما”.

انزعاج بروس ويليس من الصداقة التي تجمع بين ديمي مور وأشتون كوتشر

يبدو أن بروس ويليس كان منزعجًا من أن ديمي مور في علاقة جيدة مرة أخرى مع أشتون كوتشر، تزوج بروس ويليس وديمي مور لمدة 12 عامًا قبل أن يقررا الانفصال في عام 2000، وتزوجت ديمي مور من أشتون كوتشر في عام 2005، ثم انفصلا في عام 2013 بعد خيانته لها، ومن ناحية أخرى، تزوج بروس ويليس من عارضة الأزياء إيما هيمنج ويليس في عام 2009.

كشف أحد المطلعين في ذلك الوقت أن ويليس سعيد الآن بالطريقة التي تسير بها الأمور وأنه على ما يبدو “لا يريد عودة أشتون مرة أخرى في العائلة”، واصل المصدر: “لم يفهم بروس سبب تصرفها بشكل لطيف في حين لم يفعل أشتون شيئًا سوى إذلالها “.

قال المطلع: “إنه يعتقد أن ديمي تضع نفسها في مواقف تؤذيها مستقبلًا- وهو منزعج لأنه سيكون هو الشخص الذي يتعين عليه اخراجها مما هي فيه”.

الأنت ليس لدى ويليس ما يدعو للقلق لأن الممثلة قد تجاوزت طلاقها بالفعل وهي تعيش بشكل جيد بمفردها، كما بدأت الممثلة في المواعدة مرة أخرى بعد سبع سنوات من العزوبية، قال المصدر: “ديمي وصلت أخيرًا إلى النقطة التي لا تشعر فيها أنه يتعين عليها أن ترقى إلى مستوى توقعات أي شخص آخر، إنها تشعر بالرضا عن نفسها ومستعدة للتعبير عن نفسها مرة أخرى”.

انزعاج بروس ويليس من أن كوتشر على اتصال مع بناته

كان ويليس غاضبًا أيضًا لأن بناته بقين على اتصال بكوتشر، كما ورد أن أشتون كوتشر وديمي مور قد تواصلا مرة أخرى بعد أن ذهبت مور لتصوير إعلان مع زوجة كوتشر، ميلا كونيس، على الرغم من طلاق مور وكوتشر، واصلت بنات ويليس علاقتهن بالممثل.

لقد أزعج هذا ويليس أكثر كما يدعي المصدر: “بروس ليس سعيدًا لأن الفتيات ما زلن يتحدثن إلى كوتشر وأنهن وافقن على قيام ديمي بالإعلان مع ميلا، لكن أشتون كان زوج أم رائع بالنسبة لهن، وهذا فقط زاد من تفاقم الأمر “.

أشتون كوتشر كان فعلًا زوج أم رائع وقد كان على علاقة طيبة مع بنات ديمي مور، وخلقوا جميعًا رابطة قوية مع بعضهم البعض، أثناء ظهور آشتون كوتشر كضيف على بودكاست مارك مارون، قال: “أبذل جهدًا واعيًا حقًا للبقاء على اتصال مع الفتيات، أنا أحبهن، ولن أتوقف عن حبهن، وسأستمر في دعمهن ليصبحن ناجحات في كل ما يسعين إليه “.

المصدر: رولينغ ستون

شاركنا رأيك