ماثيو بيري سينشر أسرار عداوته مع مات لوبلانك في مذكراته

قبل عام من اليوم تقريبًا، شاهدنا جميعًا حلقة لم شمل أبطال مسلسل فريندز، والتي عدها الكثيرون حلقة منتظرة تليق بحفل إفتتاح منصة “أتش بي أو ماكس”، حيث جمعوا أبطال المسلسل البارزين، جينيفر أنيستون، كورتني كوكس، ليزا كودرو، ماثيو بيري، مات لوبلان، وديفيد شويمر في موقع التصوير القديم إضافة الى دعوة عدد من النجوم الثانويين وطاقم الإعداد من خلف الكواليس، وحصلت الحلقة على تقييمات جيدة من النقاد والجمهور على حد سواء.

أظهرت الحلقة امام الجمهور إن الممثلين ما زالوا أصدقاء كما في الأيام الخوالي مع العديد من اللقطات المؤثرة التي أثبتت ذلك، لكن هناك إشاعة جديدة تزعم وجود مشاكل بين الممثل ماثيو بيري وزميله في فريندز، الممثل مات لوبلان.

وفق مجلة “OK!”، فإن هناك غضب ونزاع بين ماثيو بيري ومات لوبلان، وسينشر بيري تفاصيل الموضوع في كتاب مذكراته المعنون “أصدقاء، احباء، والأمر المروع الكبير” فقد ذكرت أكثر من جهة إن بيري لن يتفادى الخوض في أي موضوع يتعلق بالحياة التي عاشها، وسيكشف أحداث متنوعة من مراحل مختلفة.

وتضيف الشائعات إن بيري سيتحدث بوضوح عن المشكلة التي أنهت علاقته بمات لوبلان، وهي إختياره الظهور في مسلسل “جوي” الذي تلى مسلسل فريندز بمفرده بدون علم طاقم التمثيل الاخرين، مما تركهم في حالة من الغصب على فعله الذي عدوه خيانة لهم.

يقول المصدر إن القصة الكاملة للخيانة لم تعرض على العلن من قبل، وماثيو مستعد لكل شيء.

أضاف: “لقد مر 18 عامًا على الحادثة، وما زالت تلك الحادثة تمثل ذكرى سيئة لبيري ولباقي أعضاء الطاقم، لأنها كانت المرة الوحيدة التي يفعل بها احدهم هذا، والتوجه الى عمل اخر بدون علم الفريق أو مشاركتهم، ولم يبين بيري هذه المشاعر خلال حلقة لم الشمل العام الماضي، لكنه الان جاهز لذلك من خلال كتابه القادم”.

على الرغم من إن هذه ما تزال إشاعة ولم يتم تأكيدها بعد، لكنها ليست المرة الأولى التي يعبر فيها أحدهم عن قلقه من مذكرات ماثيو بيري، إذ زعمت تقارير سابقة إن جينيفر أنيستون قد عبرت عن قلقها من المذكرات كونها تعتقد إنه سينشر فيها تفاصيل سرية حول زواجها من براد بيت في تلك الفترة.

من الصعب تخيل وجود عداء بين ماثيو بيري ومات لوبلان، لكن إلى حين صدور الكتاب في الأول من نوفمبر هذا العام، فكل شيء متوقع.

المصدر: مجلة OK!

شاركنا رأيك