لاري كينغ مصاب بكورونا والجميع قلق على صحته

تم تشخيص لاري كينغ، البالغ من العمر 87 عامًا والمعروف ببرنامجه الطويل الأمد على قناة CNN، بأنه مصاب بكورونا.

نُقل إلى مستشفى في لوس أنجلوس، وفقًا لـ روجر فريدمان في Showbiz 411.

الجدير بالذكر ان جنوب كاليفورنيا موقعًا لواحد من أسوأ حالات زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد.

يعد تقدم كينغ في السن وضعف صحته مدعاة للقلق ويعرضه لخطر متزايد، فلقد عانى كينغ من العديد من المشكلات الصحية، منها نوبة قلبية وسرطان البروستاتا والرئة ومرض السكري.

بصرف النظر عن حالته الصحية السيئة، يجب على كينج أيضًا التعامل مع حقيقة أن أحبائه لا يمكنهم زيارته في المستشفى، وفقًا لفريدمان.

زوجته شون كينج، 61 عامًا، وابنائها، تشانس وكانون، لا يمكنهم رؤيته.

لكن الأطباء والممرضات في المستشفى يسهلون التواصل بين كينغ وأحبائه، ولا يزال كينغ وزوجته متزوجين قانونًا ويقال أنهما على علاقة جيدة على الرغم من حقيقة أنهما على وشك انهاء معاملة الطلاق، بعد أن تقدم لاري بطلب الطلاق من شون بعد خمسة أشهر فقط من إصابته بسكتة دماغية في أغسطس 2019.

في الشهر الماضي، وافق كينغ على دفع مبلغ مقطوع قدره 20 ألف دولار لزوجته المنفصلة شون، بالإضافة إلى 33 ألف دولار شهريًا لدعم الزوجة.

الدفعة الشهرية – التي تم الكشف عنها في وثائق المحكمة الجديدة التي حصلت عليها الدايلي ميل – ستستمر على الأقل حتى جلسة محكمة لوس أنجلوس العليا القادمة للزوجين، المقرر عقدها في 29 أبريل من العام المقبل.

في حين أن مبلغ 33 الف دولار شهريًا قد يبدو مبلغًا كبيرًا، إلا أنه لا يغطي سوى حوالي ثلث نفقات زوجته شون الشهرية، والتي أدرجتها في أوراق المحكمة بطلبها 90 ألف دولار.

Embed from Getty Images

يشمل ذلك 25 ألف دولار شهريًا للإيجار في منزلها الفاخر، و 12 الف دولار على الملابس، و 3500 دولار على البقالة، و 4500 دولار للشعر والأظافر والعناية بالحيوانات الأليفة وصالة الألعاب الرياضية، بالإضافة إلى 6300 دولار شهريًا لمنزل إجازتها في بروفو، يوتا.

ولكن بعد ذلك، تعترف شون بأن لديها أكثر من 7 ملايين دولار من الأصول، بما في ذلك الممتلكات والمدخرات.

لقد كانت هذه سنة مأساوية للشخصية التلفزيونية المخضرمة،  ِفي أغسطس الماضي، أخبرت حفيدته الدايلي ميل أن اثنين من أبنائه الخمسة ماتوا في غضون شهر.

توفي آندي نجل كينغ، البالغ من العمر 65 عامًا، فجأة في 28 يوليو بسبب نوبة قلبية، وتبعته ابنته تشايا، 52 عامًا، التي توفيت في 19 أغسطس بعد معاناة من سرطان الرئة.

قالت حفيدة كينغ، جيليان، 31 عامًا، في ذلك الوقت، إن لاري كينغ لا يزال يتعافى من سكتة دماغية وغير قادر على السفر من لوس أنجلوس بسبب فيروس كورونا، واضطر لمشاهدة دفن ابنه المقيم في فلوريدا، على الفيديو.

“الجميع يشعر بالسوء والانكسار، و إن لاري يشعر بالألم والاستياء حقًا”.

“لقد كان مريضًا جدًا العام الماضي، كان جميع أطفاله يعتنون به عن كثب، إنه مستاء لأنه فقدهم الآن “.

لدى كينغ ثلاثة أطفال آخرين، لاري جونيور، 58 عامًا، من زواجه القصير من أنيت كاي، وتشانس، 21 عامًا، وكانون، 20 عامًا، من زواجه من شون.

في نوفمبر 2019، قال لاري كينغ لموقع إكسترا الإخباري: 

” إنه يتعافى وقضى أسبوعين في غيبوبة بعد إصابته بجلطة دماغية في مارس الماضي”،

“لقد أصبت بسكتة دماغية، لقد تحسن كل شيء باستثناء قدمي اليسرى، وأنا أقوم بإعادة تأهيل كل يوم، ويقولون لي إنني سأمشي بحلول عيد الميلاد”.

“كنت أسير مع مشاية، لقد كانت سنة صعبة، ولا أتذكر أي شيء منذ مارس”، “لم أقود سيارة، لكنني عدت إلى العمل وهذا يجعلني أشعر بشعور رائع”.

في المقابلة، طمأن لاري المعجبين بأن أطبائه أعجبوا بموقفه الإيجابي: “قال طبيبي النفسي إن لدي روح لا تضاهى”.

كان لنجم برنامج Larry King Show حياة حب معقدة، مع ثماني زيجات لسبع نساء وأنجب خمسة أطفال.

تزوج من ألين أكينز مرتين، وتبنى ابنهما الراحل آندي  وأنجب ابنته الراحلة تشايا، بعد الطلاق من آلين في عام 1972، تزوج من عدة نساء، ومؤخراً شون ساوثويك في عام 1997.

شون، التي أنجبت أصغر ابني لاري، تشانس، 21 عامًا، وكانون، 20 عامًا، قالت مازحة سابقًا إنها: “الزوجة [الوحيدة] التي استمرت معه لفترة طويلة”.

تقدم الزوجان بطلب للطلاق لأول مرة في عام 2010 ولكنهما تراجعا عن هذا، ليتقدما لاحقا بطلب الطلاق مرة أخرى في أغسطس 2019 بعد 22 عامًا من الزواج.

في عام 2009، كشف لاري أن لديه ابنًا آخر سُمي باسمه، ولم يعترف به لمدة 33 عامًا.

لاري كينغ جونيور، المولود من زواجه القصير مع أنيت كاي، ظهر لأول مرة في العلن مع والده في برنامج “Larry King Live” قبل 11 عامًا.

قال المذيع التلفزيوني في ذلك الوقت إنه التقى لأول مرة بابنه، 58 عاما، في عام 1994، ويقال إن “لاري جونيور” متزوج ولديه ثلاثة أطفال، ويعمل كرئيس لمؤسسة كينغ لأمراض القلب في كاليفورنيا.

شاركنا رأيك