كيف تغيرت حياة هايلي بعد زواجها من جاستن بيبر؟

لطالما كانت حياة هايلي مميزة، لكن حياتها تغيرت بشكل كبير منذ أن أصبحت زوجة جاستن بيبر ، ومن الصعب إنكار أن هذا الأمر منحها ترقية عالية المستوى، اجتماعيًا وماليًا.

مع ذلك، فقد تعرضت حياتهما إلى سلسلة من التحديات التي لم يكن من السهل التعامل معها، إليكم كيف تغيرت حياة هايلي بيبر ووضعها المالي منذ زواجها من نجم البوب ​​الشهير جاستن بيبر.

10 – تقضي أغلب وقتها في المنزل

هايلي بيبر

في حين أن معظم الناس يفترضون أن الزواج من مشهور ثري يعني نمط حياة على متن طائرة وحفلات لا نهاية لها، فإن العكس هو الصحيح بالنسبة لهايلي بيبر.

تشير التقارير إلى أنه منذ زواجها من جاستن لاحظت تغييرًا في ميولها، فلقد أصبحت تستمتع كثيرًا بقضاء الوقت في المنزل واستقبال الأصدقاء مع جاستن.

9 – إعتنت بجاستن بيبر أثناء مشاكله الصحية

منذ بداية زواجها من جاستن، لم تكن صحته جيدة وقد كان ذلك خلال عامهم الأول، وهو ما يضع أي زوجين تحت ضغطً كبير، في ذلك الوقت كان جاستن مريضًا جدًا، لكنه لم يتم تشخيصه، الآن هم يدركون أنه كان يعاني من مرض لايم، وظلت هايلي بجانبه في كل مرحلة من مراحل تعافيه.

8 – وقعت ضحية لمعجبين سيلينا غوميز

من الواضح أن الأمور لم تنجح بين جاستن بيبر وسيلينا غوميز ، لكن بعض المعجبين لم يتخلوا عن حقيقة أنهم لم يكونوا مقدرًا لهما أن يكونا معًا.

هناك بعض المعجبين الذين ما زالوا غاضبين للغاية من حقيقة أن جاستن تزوج هايلي، ونتيجة لذلك، كان على هايلي أن تتعامل مع الكثير من الكارهين الذين يتدخلون في حياتها.

7 – زادت شهرتها بشكل كبير بعد زواجها

كانت هايلي بيبر معروفة قبل الزواج من جاستن بيبر ، كراقصة باليه، وعارضة أزياء، لكونها ولدت في عائلة بالدوين، ومع ذلك، عندما تزوجت جاستن زادت شهرتها بشكل كبير.

لقد شهدت ارتفاعًا هائلاً في المتابعين عبر الإنترنت واستمرت منذ ذلك الحين في الظهور على أغلفة المجلات بدرجة أكبر بكثير مما كانت عليه عندما كانت سيدة عزباء.

6 – إرتفعت ثروتها بعد زواجها

كانت هايلي بيبر تعمل بجد لتحقيق نجاحها الخاص، فلقد كانت تشارك في مجموعة متنوعة من المشاريع المختلفة وقد كسبت ثروة صافية تبلغ 20 مليون دولار.

مع ذلك، تقدر ثروة جاستن الصافية بحوالي 290 مليون دولار ، لذا فإن صافي ثروتهما المشتركة كزوجين قد منحها أسلوب حياة مختلف تمامًا عن ذلك الذي كانت عليه.

5 – زاد تعاون الشركات العالمية معها

كونها زوجة جاستن بيبر هو ما جعل العلامات التجارية ترغب بالتعامل معها، بدأت هايلي تتعاون أكثر مع الشركات التجارية المعروفة، مما أدى إلى زيادة أرباحها بشكل كبير.

ذكرت ياهو: “في عام 2021 وحده، ظهرت هايلي بيبر على أغلفة مجلات فوغ، بازار و V، وأجرت مقابلة مهمة مع مجلة إيلي في يناير ، وظهرت في حملة Superga لربيع وصيف 2021 وسارت في عرض أزياء موسكينو لخريف 2021”.

4 – تملك الكثير من العقارات

ثروة جاستن الهائلة مكنت هايلي من أن تعيش أسلوب حياة مختلف تمامًا عن ذلك الذي اعتادت عليه، على الرغم من أن أسلوب حياتها كان دائمًا أسلوبًا راقيًا، وكان لديها جزء كبير من المال تحت تصرفها.

إلا أن الزواج من شخص ثري مثل جاستن بيبر أدى إلى قدرة هايلي على العيش بمستوى أرقى، ولديهما مجموعة كبيرة من العقارات، بما في ذلك قصر بقيمة 25.8 مليون دولار في بيفرلي هيلز.

3 – تتصرف أكبر من عمرها

هايلي بيبر صغيرة جدًا لتكون زوجة، جعل ذلك هذه الفتاة البالغة من العمر 24 عامًا العيش بأسلوب حياة أكثر التزامًا، لقد نضجت بسرعة كبيرة وهي تعيش زواجًا كاملاً بينما معظم أصدقائها يحتفلون، ولا يزالون يحاولون اكتشاف أهدافهم في الحياة.

لقد صرحت أنها سعيدة لأن تكون على هذا النحو، لكن لا يسع للمعجبين إلا أن يلاحظوا أن أسلوب حياتها ينطوي على الكثير من ` الأمور التي تناسب شخص أكبر من سنها.

2 – تعلمت أن تصبح أقوى وأقل حساسية

كونها زوجة جاستن بيبر عرفت هايلي كيف تصبح أكثر تشددًا، لم تكن وسائل الإعلام دائمًا لطيفة معها، والآن بعد أن أُجبرت على التعامل مع معجبين جاستن بيبر في كل مرة تخرج فيها من منزلها، تعلمت أن تصبح أقل حساسية.

يتمتع معجبو جاستن بصخب عالٍ بلا هوادة، وكان عليها أن تتحمل الكثير من تدقيق وسائل الإعلام.

1 – هايلي بيبر تعتمد على إيمانها لإرشادها

الشيء الوحيد الذي تشترك فيه هايلي وجاستن هو اعتمادهما الشديد على إيمانهما، كلاهما مرتبط بالكنيسة، وهذا الارتباط الديني هو الذي جمع بينهما حقًا.

تأخذ هايلي عهودها على محمل الجد وكانت إلى جانب جاستن في المرض والصحة، وعندما تصبح الأمور صعبة بينهما، يتشبثون بالايمان، مما يبقيهما معًا.

المصدر: انستغرام، مجلة إيلي

شاركنا رأيك