فيلم الجريمة والاكشن فيس أوف يعود بجزء ثان

كان فيلم الجريمة و الاكشن Face / Off لعام 1997 من بطولة جون ترافولتا ونيكولاس كيج فيلمًا سخيفًا ولكنه ممتع عن عدوين يتبادلان الوجوه.

الآن بعد مرور 24 عامًا، ستقوم هوليوود بعمل تكملة لهذا الفيلم الشهير.

في يوم الخميس، شارك موقع Deadline إعلان أن المخرج آدم وينجارد سيعمل تكملة للفيلم لكنه لم يكشف عما إذا كان ترافولتا وكيج سيكونان جزءًا منه.

عندما كان هناك حديث عن أن الفيلم قد يكون في نسخة جديدة بدلاً من تكملة، انتقل آدم إلى انستغرام لتوضيح أفكاره.

كتب: “لن أعيد كتابة أو اعيد تصوير FACE / OFF، إنه فيلم حركة مثالي، هكذا ستكون هي ردة الفعل اذا ما قمت انا وسيمون باريت باعادة كتابة الفيلم”، مضيفًا صورة لـ كيج وهو يصرخ.

سينتج نيل موريتز الفيلم لصالح شركة باراماونت وسيعمل المخضرم في هوليوود ديفيد بيرموت أيضًا كمنتج تنفيذي.

لا يزال كل من ترافولتا، 66 عاما، و نيكولاس كيج، 57 عامًا، نشطاء في مهنهم السينمائية، لذا قد يُطلب منهم إعادة تمثيل أدوارهم أو قد يطلب منهم الظهور في دور ثانوي.

حقق الفيلم الأول نجاحًا كبيرًا مع ترافولتا و كيج – في فيلم لعبة القط والفأر- اللذين كانا من نجوم الحركة الكبار في ذلك الوقت و لا زالا.

كان ترافولتا يلعب دور عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي شون آرتشر الذي كان عازمًا على تعقب الإرهابي الملتوي كايج تروي كاستور.

بشكل لا يصدق، يغيرون الوجوه التي كانت مضحكة في ذلك الوقت، لكنها أصبحت محتملة منذ ذلك الحين.

حصل الفيلم على 245 مليون دولار في جميع أنحاء العالم مما يجعله الفيلم الحادي عشر الأكثر ربحًا لعام 1997.

أخرج جون وو الفيلم الأول بميزانية 80 مليون دولار، حيث بدأ كسيناريو محدد من 1900 كلمة ثم أصبح جون مهتمًا بالمشروع.

الممثلون الأوائل الذين تم اختيارهم للعب شون آرتشر و كاستور تروي هم سيلفستر ستالون وأرنولد شوارزنيجر على التوالي، لكنهم لم يلتزموا.

كان مايكل دوغلاس أيضًا على رأس المرشحين لهذا الدور لكنه لم يوافق عليه وارجعه إلى أحد المنتجين التنفيذيين.

جان كلود فان دام وهاريسون فورد تم ترشيحهم أيضًا.

مر ترافولتا بمرحلة صعبة في عام 2020، توفيت زوجته كيلي بريستون في يوليو بعد فترة طويلة من معركة مع سرطان الثدي.

وكان عيد الميلاد عام 2020 هو أول عيد لممثل Saturday Night Live بدون الممثلة كيلي بريستون بجانبه.

في ديسمبر، شارك النجم مقطع فيديو يظهر ابنته إيلا بلو، 20 عامًا، وابنه بنجامين، 10 أعوام، في منزلهما حيث تمنى للجماهير عيد ميلاد سعيد.

قال ترافولتا: “قل عيد ميلاد مجيد يا إيلا!”، بدت إيلا جميلة وهي ترتدي بيجاما سوداء و تقف أمام شجرة عيد الميلاد ذات اللون الأبيض المتجمد وهي تمسك هاتفها.

كان هناك عدة علب هدايا خلفها بالإضافة إلى مجموعة أمتعة سوداء، كان بنجامين بلا قميص بينما كان جالسًا على كرسي أخضر مستمتعًا بالبسكويت.

كتب نجم Face / Off في تعليقه على انستغرام: “عيد ميلاد مجيد من عائلة ترافولتا!”.

كما لم يظهر في الفيديو ابنه جيت الذي توفي عام 2009 عن عمر يناهز 16 عامًا بعد أن أصيب بنوبة صرع وضرب رأسه في الحمام.

كانت وفاة كيلي بمثابة صدمة للجماهير لأنها أبقت صراعاتها الصحية سراً.

قال أحد ممثلي الأسرة لمجلة People: “في صباح يوم 12 يوليو 2020، توفيت كيلي بريستون، كانت زوجة وأم محبوبة، بعد معركة استمرت عامين مع سرطان الثدي”.

قال ممثل العائلة: “اختارت إبقاء معركتها سرية، فقد كانت تخضع لعلاج طبي لبعض الوقت، بدعم من عائلتها و أقرب وأصدقائها”. 

“كانت روحًا مشرقة وجميلة ومحبة تهتم بعمق بالآخرين وأعطت الحياة لكل شيء لمسته، تطلب عائلتها حاجتهم إلى الخصوصية في هذا الوقت”.

دام زواج ترافولتا وبريستون لمدة 29 عامًا قبل وفاتها في يوليو.

كتب على انستغرام: “بقلب مثقل للغاية أبلغكم أن زوجتي الجميلة كيلي خسرت معركتها التي استمرت عامين مع سرطان الثدي، لقد خاضت معركة شجاعة بحب ودعم الكثيرين” 

شارك جون أيضًا رسالة في يوم عيد الشكر.

أظهر جون رأسه الحليق وهو يرتدي قميصًا أسود مدور الياقة بينما كان يخاطب متابعيه البالغ عددهم ثلاثة ملايين على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال: “أردت فقط أن أغتنم هذه اللحظة لأشكر كل واحد منكم على دعمه لي بطريقة لا تصدق هذا العام”، “عيد شكر سعيد أحبكم دائمًا”.

كان آخر أفلام جون هو فيلم The Fanatic لعام 2019.

الفيديو الدعائي لفيلم فيس أوف بجزءه الاول عام 1997:

شاركنا رأيك