جينيفر لوبيز وبن أفليك يتزوجان بعد عشرين عامًا من الحب!

جينيفر لوبيز وبن أفليك يعقدان قرانهما اخيرًا!

بعد أشهر من الكشف عن خطوبتهما في أبريل 2022، عقد الزوجان قرانهما في مقاطعة كلارك، نيفادا، خلال عطلة نهاية الأسبوع، وفقًا لسجلات المحكمة التي حصل عليها موقع تيمز.

ذكرت تيمز أن الاثنين قد تزوجا بالفعل، على الرغم من أن ممثلي كل من لوبيز وأفليك لم يستجيبوا على الفور لطلب الموقع للتعليق على هذه المسألة.

أعادت لوبيز وأفليك إحياء علاقتهما الرومانسية العام الماضي.

لوبيز، في فبراير 2022، انفتحت حول ما يجعل علاقتهما مختلفة الآن مقارنة بما كان عليه الحال قبل 18 عامًا، قائلة: “نحن أكبر سنًا الآن، نحن أكثر ذكاءً، لدينا المزيد من الخبرة، نحن في وضع مختلف الأن، لدينا أطفال، ونحن مدركين جدًا لهذه الأشياء “.

لدى لوبيز توأم إيمي وماكس اللذين يبلغان من العمر 14 عامًا مع زوجها السابق مارك أنتوني، ويشارك أفليك ثلاثة أطفال مع زوجته السابقة جينيفر غارنر: فيوليت، 16 عامًا، سيرافينا، 13، وصموئيل، 10 أعوام.

تابعت: “إنها نتيجة جميلة أن هذا حدث بهذه الطريقة في هذا الوقت من حياتنا حيث يمكننا حقًا أن نفهم كيف نقدر بعضنا البعض ونحترم بعضنا البعض، لقد كنا كذلك دائمًا، لكن لدينا المزيد من التقدير الأن لأننا نعلم أن الحياة يمكن أن تأخذك في اتجاهات مختلفة”.

وأضافت: “لقد كنا في أعين الجمهور لفترة طويلة بما يكفي لمعرفة من نحن كأشخاص وما الذي يهم حقًا وما لا يهم، نعيش بطريقة يمكننا أن نفخر بها ويمكن لأطفالنا أن يفخروا بها، نحن نركز على ما مهم جدًا بالنسبة لنا، ونعرف ما هو حقيقي ونعتبره مقدس “.

كما أوضحت لوبيز كيف تقدم بن أفليك لها – بينما كانت في الحمام.

“هل تخيلت يومًا أن حلمك الأكبر يمكن أن يتحقق؟ ليلة السبت بينما كنت في مكاني المفضل (في حمام الفقاعات)، جثا أفليك على ركبة واحدة وطلبني للزواج، لقد فاجئني على حين غرة تمامًا ونظرت في عينيه مبتسمة وكنت أبكي في نفس الوقت فكرت في حقيقة أنه بعد 20 عامًا كان هذا يحدث من جديد، كنت حرفياً عاجزة عن التعبير، وقلت نعم بالطبع نعم “.

وأضافت: “كنت أبتسم بشدة وكانت الدموع تنهمر على وجهي، وشعرت بسعادة لا تصدق وكاملة، لم يكن شيئًا خياليًا على الإطلاق، لكنه كان أكثر الأشياء رومانسية التي يمكن أن أتخيلها على الإطلاق … مجرد ليلة سبت هادئة في المنزل، ووعد شخصان بأن يكونا دائمًا لبعضهما البعض”.

اختتمت النجمة – التي أشارت أيضًا إلى خاتم خطوبتها المرصع بالماس الأخضر، قائلة: “لطالما كان اللون الأخضر هو لون حظي، والآن بالتأكيد، سيكون دائمًا، شخصان محظوظان جدًا، حصلا على فرصة ثانية في الحب الحقيقي”.

شاركت لوبيز بعض صور زواجها العفوية من حفل زفافها مع بن أفليك يوم الأحد.

كتبت في النشرة الإخبارية: “لقد فعلناها، الحب جميل، الحب لطيف، واتضح أن الحب صبور، عشرين عامًا من الصبر، ما أردناه بالضبط، الليلة الماضية سافرنا إلى فيغاس، وقفنا في طابور للحصول على رخصة مع أربعة أزواج آخرين، جميعهم قاموا بنفس الرحلة إلى أشهر عاصمة للزواج في العالم “.

أكملت: “بالكاد وصلنا إلى كنيسة الزفاف بحلول منتصف الليل، بقيت مفتوحة لوقت متأخر لبضع دقائق، سمحوا لنا بالتقاط الصور في سيارة كاديلاك وردية، من الواضح أن الملك الفيس استخدمها مرة واحدة “.

وكشفت أنها تزوجت في “فستان مستوحى من فيلم قديم وسترة وجدتها في خزانة بن”.

ارتدت النجمة ثوبًا من الدانتيل الأبيض مكشوف الأكتاف بأكمام طويلة وياقة على شكل قلب، من تكشيلة أزياء زهير مراد لربيع وصيف 2023.

قالت: “تبادلنا نذور الزفاف في الكنيسة وأهدينا بعضنا البعض الخواتم التي سنرتديها لبقية حياتنا”.

أكمل أفليك عرسه بأسلوب فيغاس المثالي، حيث ارتدى سترة توكسيدو بيضاء مع ربطة عنق سوداء، وقال في مقطع فيديو آخر بعد أن ارتدى ملابسه في حمام عام مع رسومات محفورة في المرآة: “هذا المكان هو الذي قمت فيه بتغيير ملابسي”.

أضاف: “عندما يكون الحب حقيقيًا، فإن الشيء الوحيد الذي يهم في الزواج هو بعضنا البعض والوعد الذي نقطعه بأن نحب، نهتم، نتفهم، نتحلى بالصبر ، والمحبة، والطيبة لبعضنا البعض، لقد حصلنا على ذلك، وأكثر من ذلك بكثير، أنها أفضل ليلة في حياتي، شكرًا لكنيسة Little White Wedding على السماح لي باستخدام غرفة الاستراحة لتبديل الملابس”.

“لقد كانوا على حق عندما قالوا كل ما تحتاجه هو الحب، نحن ممتنون للغاية لوجود ذلك، مع عائلة رائعة جديدة مكونة من خمسة أطفال مدهشين وحياة كانت حلم بالنسبة لنا “.

أكمل: “وأقول لمن لم يجد الحب بعد اصبر لفترة طويلة بما فيه الكفاية، وربما ستجد أفضل لحظة في حياتك كما فعلت أنا بجولة في لاس فيغاس في الساعة الثانية عشرة والنصف صباحًا في نفق الحب بالسيارة، مع الشخص الذي ستقضي معه حياتك إلى الأبد”،

“الحب شيء عظيم، وربما أفضل الأشياء – التي تستحق الانتظار”، أضافت لوبيز، وهي توقع باسمها الجديد بصفتها السيدة جينيفر لين أفليك.

كما قال مصدر سابق لـ تيمز إن الزوجين أقاما حفلًا صغيرًا للغاية، مضيفًا: “لقد أرادا فقط أن يتزوجا لذا تزوجا”.

المصدر: موقع تيمز

شاركنا رأيك