جوليا روبرتس الغت زفافها من جاك 24 وهربت مع صديقه المفضل

جوليا روبرتس بلا منازع هي ملكة الأفلام الكوميدية الرومانسية، فلقد تألقت في مجالها بعد ظهورها ونجاحها الباهر في فيلم Runaway Bride.

قبل ثمان اعوام من إنتاج الفيلم كانت جوليا روبرتس فعلا عروس هاربة فلقد ألغت زفافها مع كيفر ساذرلاند في اللحظة الاخيرة.

قبل يومين تحديدا من زفافها المرتقب مع كيفر ألغت كل شيء بشكل مفاجىء.

وقبل هذا بسنوات كانت جوليا قد الغت خطبتها القصيرة الامد مع الممثل ديلان ماكديرموت، حيث تعرفت عليه ووقعت في حبه خلال تصوير فيلم Steel Magnolias.

أما جوليا وكيفر وحبهما الذي تفتح اثناء تصوير فيلم Flatliners عام 1990، ولكن الأمر لم ينتهي على مايرام.

اثناء بداية علاقتهما الرومانسية كان كيفر لا يزال متزوجا من زوجته الاولى كاميليا كاث، قبل ان يتطلقا بالسنة ذاتها.

في يناير من العام 1990 ظهرا معا في حفل توزيع جوائز جولدن جلوب وهما يمسكان بيد بعضهما ويتحاضنان واعلنا علاقتهما رسمياً.

وأثناء حديثها على المنصة لدى استلامها جائزة افضل ممثلة مساعدة في فلمها  Steel Magnolias قالت “اشكر ذو العينان الزرقاوان الخضراوان على دعمه لي ومنحي كل شيء”.

كان واضحا لكيفر والحضور انها تقصده فلقد اشتهر بعينين لونهما أخضر مزرق.

كانت علاقتهما تتجهه بالطريق الصحيح وقد اصبحت اقوى خلال عدة شهور، ولكن كل هذا بدأ بالتغير عندما اتهمت الصحافة كيفر بخيانة جوليا مع راقصة تعر.

كيفر الذي لديه تاريخ من ادمان الكحول، كان يقيم خارج منزل جوليا روبرتس في هوليوود لبعض الوقت استأجر غرفة في فندق برفقة راقصة تعر تدعى أماندا رايس.

بعد أن نشرت اماندا قصتها للصحف والمجلات ذكرت ايضاً أن كيفر قد اعترف لها بأنه بعد نجاح جوليا روبرتس الساحق في فيلم Pretty Woman بدأت تشعر بعدم الأمان وأنها امرأة تائهة.

جوليا روبرتس في فيلم ” نساء حسناوات “

ولكن بعيداً عن كل ماحدث بعد عدة اسابيع خرجت جوليا روبرتس لجمهورها وهي ترتدي خاتم خطوبة ضخم من الالماس، وحددا موعد الزفاف الذي لن يتم.

فقبل اسبوعان من زفافهما حضرت جوليا حفلة نهاية عزوبية ضخمة ودعت الكثير من الممثلات، وقبل ثلاثة أيام من زواجهما الموعود كانت هناك حفلة وداع عزوبية لزوجها المستقبلي، وقبل يوم واحد من زفافهما انتقل كيفر من شقة جوليا الى شقته.

 الغريب بالامر ان كيفر لم يعرف بالغاء الزفاف الا من بعض اصدقائه وليس من خطيبته.

الأخبار كانت صاعقة ومذهلة بالنسبة لكيفر، فلقد علم ان جوليا قد قضت يوم زفافهما في مواعدة صديقه المفضل جايسون باتريك.

فبدل أن ينطلقا لقضاء شهر العسل، سافرت جوليا روبرتس الى ايرلندا مع جايسون حيث شوهدا على متن الطائرة معاً.

بعد أن تمت ملاحقتهم في ايرلندا من قبل مصوري المشاهير(paprazzi)، أعلنت روبرتس عن علاقتهما رسميا عندما عادا إلى أميركا.

ولكن علاقتهما لم تنجح حيث انتهت في العام 1992. 

ماحدث بين جوليا روبرتس وكيفر ساذرلاند بقي طي الكتمان لمدة عشرون عاما، حتى العام 2016 عندما قرر كيفر كشف تفاصيل ماحدث في لقاء معه.

حيث قال ” أظن أنها كانت شجاعة بقرارها، فهذا لم يكن ما تريده، فالأمر يحتاج لشجاعة لكي تقول انا لا اريد القيام بأمر ما”.

أكمل: “كنا لانزال شباب واقعين في الحب لذا قررنا ان نتزوج ولكن الامور لم تسر على مايرام”.

“هي أكثر النساء شهرة في العالم، وموضوع الزفاف هو شيء خاص بنا، ولكن حان الوقت لكي نكشفه للعالم”.

جوليا روبرتس متزوجة منذ العام 2002 من دانييل مودير ولديهما ثلاثة أطفال وزواجهما يعد من الزواجات الأنجح في هوليوود.

شاركنا رأيك