تيموثي شالاماي أصبح يساوي ذهبًا في شباك التذاكر!

أثبت أداء كل من فيلم Dune و The French Dispatch في افتتاحية نهاية الأسبوع بما لا يدع مجالاً للشك أن تيموثي شالاماي أصبح الآن يساوي ذهبًا في شباك التذاكر.

ذهبت أرقام مبيعات التذاكر المذهلة بشكل أساسي لفيلم Dune، حيث حققت ملحمة الخيال العلمي أكثر من 40 مليون دولار في عطلة نهاية الأسبوع الماضية.

تيموثي شالاماي في فيلم The French Dispatch

كما افتتح فيلم The French Dispatch للمخرج ويس أندرسون في 14 سينما على مستوى العالم وحصد 1.3 مليون دولار، بينما ربحه ليس بالكبير بالمقارنة مع الأفلام الأخرى، لكن لا يزال أداءه في شباك التذاكر يقدم تأكيدًا مثيرًا على أن الجماهير القديمة ذات الطراز الفني على استعداد الآن للعودة إلى السينمات.

تآمر هذان الإصداران في نهاية الأسبوع فقط لضمان وصول مبيعات تذاكر السينما إلى ذروة جديدة في المشهد الحالي لما بعد أزمة كوفيد، حيث قفزت الأرباح إلى 94 مليون دولار منذ إعادة فتح دور السينما.

ما يشترك فيه الفيلمين بالطبع، هو وجود تيموثي شالاماي، الذي يلعب دور بول أتريدس في فيلم دون والطالب الثوري زيفيريلي في فيلم The French Dispatch، بعد دوره المتميز في Call Me by Your Name، بدأ شالاماي منذ ذلك الحين صعودًا لا يتوقف إلى مرتبة نجوم هوليوود الأوائل مع سلسلة من الأفلام التي لا تنسى.

تيموثي شالاماي في فيلم Call Me by Your Name

ومع ذلك، فإن إصدار الفيلمان المزدوج في أواخر أكتوبر في عطلة نهاية الأسبوع الماضي هو الذي عزز أخيرًا من مكانة تيموثي شالاماي باعتباره نجم شباك.

لقد تم تأكيد صحة قرار المخرج دينيس فيلنوف الجريء بعدم اختيار اي ممثل آخر لدور Dune الريادي بشكل قاطع، حيث حصد الفيلم أفضل افتتاحية لعام 2021 حتى الآن.

إن تنوع عروض شالاماي بين مشهد الخيال العلمي في الكثبان الرملية وأسلوب الصحفي الطموح في The French Dispatch يميزه أيضًا كممثل انتقل بشكل قاطع من موهبة شابة مبكرة إلى نجم موعود بغض النظر عن الفيلم الذي يظهر فيه.

تيموثي شالاماي في فيلم Dune

أثار المخرج فيلنوف الكثير من الدهشة عندما أعلن أنه سيعمل على بناء فريق التمثيل حول أداء شالاماي دون حتى التفكير في ممثلين آخرين لدور بول أتريدس.

أثيرت مخاوف في ذلك الوقت من بعض الجهات، التي أشارت إلى افتقار شالاماي للخبرة عندما بدأ تصوير Dune في عام 2019، ومع ذلك، تم القضاء على تلك المخاوف بشكل مؤكد، مع أداء شالاماي كأحد الشخصيات البارزة في الفيلم.

يعد إصدار Dune المتزامن إلى جانب فيلم The French Dispatch دليلًا إضافيًا على اتساع نطاق موهبة شالاماي، مع اختلاف نمط الفيلمين، فإن ما تبرزه النجاحات هو قدرة شالاماي على جذب مجموعات متباينة من الجماهير إلى السينما.

تيموثي شالاماي في فيلم The French Dispatch

ما هو واضح تمامًا هو أن شالاماي يمتلك شخصية واداء مذهل، حيث ذكر ويس اندرسون مخرج فيلم The French Dispatch بالقول إنه لم يكن لديه أي نية في التفكير بشخص آخر لدور زيفيرلي عدا شالاماي.

إن الاحترام الكبير الذي يحظى به الآن في عالم هوليوود إلى جانب مرونة أدواره في عالم السينما يعني أن تيموثي شالاماي قد صعد إلى مكانة شباك تذاكر ذهبية، وفيلم Dune شهادة مشرقة على نجاحه المكتمل.

المصدر: وارنر بروس، ديزني

شاركنا رأيك