تقليص مشاهد آمبر هيرد في آكوامان كان بسبب جيسون موموا

قالت وكيلة آمبر هيرد إنه تم إعلامها بأن دورها في فيلم آكوامان قد تم تقليصه لعدم وجود توافق بينها وبين جيسون موموا، لكن الوكيلة تعتقد أنه خلف الكواليس، أثرت الصحافة سلبًا على عملها بسبب اتهاماتها لـ جوني ديب.

جيسيكا كوفاسيفيتش، وكيلة المواهب للممثلة البالغة من العمر 36 عامًا، أدلت بشهادتها فعليًا في دعوى تشهير ديب ضد هيرد يوم الجمعة، قائلة إنها علمت بإن هيرد تلقت جزءًا أصغر في التكملة القادمة للفيلم بسبب افتقارها إلى الكيمياء مع الممثل جيسون موموا، 42 عامًا، الذي يقوم ببطولة الفيلم.

رفع ديب، 58 عامًا، دعوى تشهير بقيمة 50 مليون دولار في مارس 2019 ضد هيرد مدعيًا أن مقالها في واشنطن بوست في ديسمبر 2018 حول العنف المنزلي أضر بمهنته في هوليوود، على الرغم من أنه لم يُذكر بالاسم في المقال.

ظهرت هيرد لأول مرة بدور ميرا في فيلم Justice League 2017 ولعبت دور البطولة في فيلم آكوامان في العام التالي، كما وقالت كوفاسيفيتش أثناء إدلائها بشهادتها إن هيرد كانت ستحقق مليوني دولار في الجزء الثاني، بعد أن أكملت الممثلة بالفعل تصوير مشاهد الفيلم، ومن المقرر أن يصدر في دور العرض في مارس 2023.

شهدت وكيلتها أنه تم إعلامها أن شركة وارنر بروس قامت بتقليص دور هيرد في آكوامان لنقص الكيمياء بينها و بين جيسون موموا.

قالت الوكيلة أن دور هيرد كميرا لم يحقق نجاحًا باهرًا ولم يرفع من مسيرة هيرد الفنية كما فعل مع موموا الذي سطع نجمه وزادت شعبيته بشكل كبير.

عندما سُئلت كيف تضررت مهنة هيرد، قالت كوفاسيفيتش: “من واقع خبرتي … تأخذ مسيرتك منعطفًا بعد شيء من هذا القبيل، لقد نالت استقبالًا جيدًا في الفيلم في ذلك الوقت، وكان الجميع سعداء بما قدمته، ولم تكن هناك مشاكل، ثم بدأ ركود كامل بعد ذلك تجاهها، متزامنًا مع التغريدات المستمرة والسلبية التي تم نشرها عنها، ليس لدي دليل مادي، لكن هذا هو الاستنتاج المنطقي الوحيد”.

وأضافت أنه وسط الدعاية السيئة، فقدت هيرد دورًا في فيلم تابع لشركة أمازون كان قيد الإعداد.

وردا على سؤال حول التصريحات التي أدلى بها آدم والدمان محامي ديب، بما في ذلك أنه قال إن مزاعم هيرد ضد ديب كانت خدعة مدبرة، قالت كوفاشيفيتش: “لقد أضافت تلك التصريحات الوقود إلى النار”.

هيرد رفعت بالمقابل قضية تشهير ضد ديب مقابل 100 مليون دولار، بعد ان شهدت سابقًا أن دورها في تكملة أكوامان، البطلة النسائية المقابلة لشخصية موموا، قد تم تقليصه بشكل كبير بسبب الدعاية السيئة الموجهة ضدها.

قبل أن يصف محامو ديب علنًا اتهامها لديب على أنه خدعة ملفقة، كانت هيرد قادرة على إعادة حياتها والمضي بالمسار الصحيح، بعد تقديم طلب الطلاق والأمر التقييدي ضد ديب في مايو 2016، على حد ما زعمت.

ظهر أول فيلم آكوامان لأول مرة في ديسمبر 2018 واستمر في تحقيق أكثر من مليار دولار بشباك التذاكر في جميع أنحاء العالم.

أوضحت هيرد عن صفقة من ثلاث أفلام لـ دور ميرا، بدءًا من فيلم Justice League لعام 2017، مع زيادة أجرها في كل فيلم لاحق من أفلام دي سي.

وفقًا للعقود المقدمة في المحكمة، تم دفع مليون دولار مقدمًا لـ آكوامان و 2 مليون دولار مقابل التكملة، وكلاهما مع مكافآت محتملة لأداء شباك التذاكر.

ومع ذلك، بعد أن تصدرت التعليقات شبكة الأنترنت بأنها مخادعة وكاذبة عناوين الأخبار، توقف الاتصال بين استوديو وارنر بروس وهيرد حول الجدولة والتخطيط لـ آكوامان 2، ليصبح دورها في النهاية مختصرًا للغاية، وفقًا لـ هيرد.

قالت هيرد في شهادتها: “لقد ناضلت بشدة من أجل البقاء في الفيلم، لم يرغبوا في وجودي بالفيلم، فبعد أن تم إعطائي نصًا ارسلوا لي نسخًا جديدة من النص أزيلت فيها المشاهد التي كان لي بها تأثير، والتي صورت شخصيتي وشخصية أخرى تتقاتلان مع بعضهما البعض، ازالوا بشكل أساسي كمية من دوري “.

لمتابعة تغطيتنا الكاملة لقضية جوني ديب وآمبر هيرد يمكنكم الضغظ هنا.

المصدر: محكمة فيرجينيا

شاركنا رأيك