بيلي أيليش وليدي غاغا تقتحمان عالم الجمال!

هناك الكثير من القواسم المشتركة بين بيلي أيليش وليدي غاغا، فكلاهما تحظيان بإعجاب الملايين من المعجبين في جميع أنحاء العالم، وكلاهما فنانتان ناجحتان مع متابعة جماهيرية ضخمة من ملايين المعجبين على مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بهما.

حاليًا، نجد إن غاغا وأيليش تقتحمان عالم التجميل، وهما في الطريق ليصبحن أباطرة بهذا المجال مع إطلاق خطوط الإنتاج الخاصة بهن.

عطر بيلي أيليش الجديد

بعد الضجة التي نالتها ليدي غاغا بقرب إصدار فيلم هاوس اوف غوتشي، أصدرت المغنية مجموعة مستحضرات تجميل ذات طابع إيطالي وفقًا لتعليقها على انستغرام.

كما أطلقت بيلي أيليش عطرها ايضًا، الذي تم إصداره حديثًا.

بناء علامة تجارية خاصة لكل منهما

حققت ليدي غاغا وبيلي أيليش نجاحًا كبيرًا، وبالتأكيد لا يحتاجان إلى تعزيز شهرتهما أو ثروتهما بأي شكل من الأشكال.

بحصولها على صافي ثروة يبلغ 320 مليون دولار، لا تحتاج ليدي غاغا إلى جمع المزيد من الأموال، وكذلك بيلي إيليش، التي حصلت بالفعل على صافي ثروة قدرها 25 مليون دولار وهي في سن التاسعة عشرة فقط.

اقرأ ايضًا: ليدي غاغا في دور الأرملة السوداء التي خططت لقتل غوتشي

على الرغم من عدم طلبهما فعليًا المزيد من الأرباح، تستمر كلتا هاتين السيدتين في الغوص بحياتهما المهنية يومًا بعد يوم، وقد أضافتا الآن إلى إمبراطوريتهما بعد إطلاق منتجاتهما الجديدة.

تظل الرغبة في الهيمنة في عالم الأعمال قوية، حيث يشرعان في خططهما لصنع اسم بعيدًا عن الفن وبعيدًا عن الأضواء، تقوم ليدي غاغا وبيلي أيليش بالفعل ببناء علامتيهما التجارية الخاصة.

لا يمكن أن يكون توقيت ليدي غاغا أفضل، لقد أصدرت مجموعة واسعة من مستحضرات التجميل مع ألوان دافئة، وهي تسميها: “كاسا غاغا” مستلهمة من فيلمها المرتقب منزل غوتشي، صممت غاغا مكياجها الجديد ببراعة واستراتيجية مستوحاة من ايطاليا، بل إنها ذهبت إلى أبعد من ذلك لتغليف جميع المستحضرات بغلاف ذهبي فاخر.

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو Billie-Eilish-And-Lady-Gaga-Emerge-As-Business-Moguls-With-New-Product-Lines.jpg
ماركة مكياج ليدي غاغا Casa gaga

من ناحية أخرى، تمنح بيلي أيليش المعجبين الآن فرصة الحصول على عطرها الخاص، بعد أن أطلقت أيليش العطر تتوقع أن ترتفع المبيعات، خاصة الإقبال الفوري الذي لاقاه المنتج فور إصداره.

من خلال المغامرة بعيدًا عن كونهما مغنيات بوب، تمكنت كلتا هاتين المرأتين من ترك بصمتهما في عالم الجمال، مما يثبت أنهما في الطريق للهيمنة في هذا المجال بسهولة.

المصدر: هوليوود ريبورتر، انستغرام

شاركنا رأيك