بيكي بلايندرز: 12 حقيقة غير معروفة عن مسلسل الجريمة

توماس شيلبي مسلسل بيكي بلايندرز

بيكي بلايندرز هو اسم العصابة التي تتخذ من مدينة برمنغهام مقراً لها، يقال إن تسميتهم جاءت من ممارسة يقوم فيها أفراد العصابة بخياطة شفرات الحلاقة في قمة قبعاتهم المسطحة لكي يمكنهم ببساطة استخدام قبعاتهم في المعارك لجرح وجوه أعدائهم أوعيونهم وجباههم.

ولقد رأينا العصابة تفعل ذلك كثيرًا في مشاهد القتال المتكررة في المسلسل التلفزيوني من إنتاج قناة بي بي سي البريطانية.

بوسترات بيكي بلايندرز

نشطت العصابة التي اقتبس منها المسلسل بعض الأمور في نهاية القرن التاسع عشر إلى أوائل القرن العشرين بسبب الوضع الاقتصادي القاسي للطبقة العاملة في بريطانيا، كانت تتألف إلى حد كبير من شباب الطبقات العاملة والمتوسطة، استمدوا القوة الاجتماعية من السرقة، العنف والابتزاز والمراهنات غير القانونية، ارتدى أعضاء هذه العصابة زيًا مميزًا يتضمن سترات مصممة خصيصًا، ومعاطف طويلة، صدريات رجالية بأزرار، أوشحة حريرية، أحذية جلدية، وقبعات مسطحة.

ومع قرب صدور الموسم السادس والأخير من السلسلة الإجرامية الشهيرة والتي نالت إعجاب الجمهور، جمعنا لكم بعض الحقائق عن المسلسل الذي خطف عقول الملايين حول العالم.

1- كانت بيكي بلايندرز في الحقيقة عصابة من العصر الفيكتوري 

عصابة بيكي بلايندرز الحقيقية

بيكي بلايندرز الحقيقيين هم عصابة سيئة السمعة مقرها برمنغهام في تسعينات القرن التاسع عشر، وقد اشتهروا بطريقتهم اللامعة في ارتداء الملابس.

لكن جرائمهم لم تكن بتلك المقاييس العالية لنظرائهم الخياليين في المسلسل، فلقد تضمنت التقارير أمور بسيطة مثل سرقة دراجة وإقتحام محل لبيع الملابس.

يعتقد البعض أن اسم العصابة جاء من حقيقة أنهم قاموا بخياطة شفرات حلاقة في قمم قبعاتهم، بغرض جعل ضحاياهم مكفوفين بشكل مؤقت أو دائم عند جرحهم بالرأس.

لا يتفق الجميع مع هذه النظرية، ويعتقد بعض المؤرخين أن الأسم جاء ببساطة من قبعات العصابة المسطحة وأنهم ارتكبوا أعمال عنف بشكل أساسي عن طريق استخدامهم للسكاكين.

2- بيلي كيمبر وداربي سابيني ليسا شخصيات خيالية

بيلي كيمبر

كان بيلي كيمبر في الواقع وكيل مراهنات حقيقي يدير حلبات السباق في المملكة المتحدة، على الرغم من أنه بدلاً من إعدامه على يد شيلبي، فقد توفي بيلي بسلام في دار لرعاية المسنين في مدينة توركواي عن عمر يناهز 63 عامًا.

سابيني من ناحية أخرى كان بالفعل أحد المنافسين الرئيسيين لكيمبر وهو مصدر إلهام لكوليوني في رواية برايتون روك لغراهام غرين.

اقرأ ايضًا: بيكي بلايندرز 6: هل سيموت توماس شيلبي في الموسم الأخير؟

3- ألهم المغني اوزي اوزبورن طاقم العمل

اوزي اوزبورن

كشفت الممثلة الراحلة هيلين ماكروري، أو العمة بولي إنها تدين بالشكر لأوزبورن في مساعدتها على إتقان لهجة مدينة برمنغهام، حيث قضت جزءًا من تحضيراتها للدور في مشاهدة مقاطع فيديوهات لا تعد ولا تحصى للمغني مع فرقته.

4- كان من الممكن أن يظهر جيسون ستاثام في المسلسل

جيسون ستاثام

يشارك في بيكي بلايندرز بعضًا من أفضل المواهب في هوليوود، مع أدريان برودي، توم هاردي، وكيليان مورفي.

لكن كان من الممكن أن يظهر جيسون ستاثام بدور الرجل القادم من شرق لندن، إذ كان المخرج ستيفن نايت حريصًا على إحضار ستاثام إلى المسلسل بعد العمل معه في فيلم Redemption عام 2013، لكن جداول التصوير الخاصة به كانت مزدحمة لذا لم يتمكن من المشاركة.

5- مايكل وجون هما شقيقان في الحياة الحقيقية

فين كول وجون كول

فين كول وجون كول هما شقيقان حقيقيان.

بفضل جون حصل فين على الدور، حيث كان الأخير يدرس في ذلك الوقت، وأقنع جون المنتجين بإلقاء نظرة على فيديو تجربة الأداء الخاص بشقيقه.

أوضح فين: “لم يكن لدي أي نية في الاختبار، كنت لا أزال في الكلية في ذلك الوقت أقوم بخوض الاختبارات وكان علي التركيز عليها ثم في الأسبوع التالي بعد قراءتي لها شعرت بالملل حقًا وفكرت بالاتصال بجو لأرى ما سيقوله”.

أخبر جو شقيقه أنهم كانوا يجرون تجارب أداء مفتوحة في مدينة برمنغهام، لكن فين لم يستطع تحمل تكلفة تذكرة القطار، لذلك اقترح جو عليه تسجيل الاختبار ليقوم بإرساله إلى وكيله الخاص.

6- تم تصوير المسلسل في مدينة ليفربول

مدينة ليفربول

على الرغم من سرد قصة ما بعد الحرب العالمية الأولى وأحداثها التي تدور في برمنغهام، لكن غالبية التصوير تم في الواقع بمدينة ليفربول.

نظرًا لأن برمنغهام تبدو بشكل مختلف تمامًا عن الماضي، فإن التصوير والإعداد وقع بدلاً من ذلك في مقاطعة توكستث، ليفربول.

7- تم الكشف عن النهاية بالفعل

توماس شيلبي

كشف المخرج بالفعل أن نهاية المسلسل ستكون عندما تبدأ صافرات الإنذار معلنة الحرب العالمية الثانية.

وقال نايت: “هذه النهاية هي بالتأكيد ما اطمح اليه، أريدها أن تكون قصة عائلة بين حربين”.

اقرأ ايضًا: كم تقاضى كيليان مورفي مقابل دوره بشخصية توماس شيلبي؟

8- لقد دخنوا الكثير من السجائر أثناء التصوير

توماس شيلبي يدخن سيجارة

لا شك إنك تساءلت عدة مرات أثناء مشاهدة المسلسل عن عدد السجائر التي دخنها تومي شيلبي في كل حلقة.

كشف كيليان مورفي أنها في الواقع سجائر من خليط الأعشاب والورد، وقد صرح الطاقم أنه تم تدخين حوالي 3000 سيجارة خلال كل جزء من المسلسل.

9- لا توجد شفرات حلاقة في أغطية القبعات للعصابة الحقيقية

توماس شيلبي

يُقال إن عصابة بيكي بلايندرز الحقيقية كانت موجودة في تسعينات القرن التاسع عشر، حيث كان يُنظر إلى شفرات الحلاقة على أنها رفاهية إلى حد ما، بالتالي يبدو إن فكرة وجود شفرات حلاقة في القبعات مأخوذة من رواية جون دوغلاس، المعنونة A Walk Down Summer Lane.

10- كان لابد من تخفيف اللكنات

بيكي بلايندرز

طلب سام نيل المساعدة من ليام نيسون و جيمس نسبيت لمساعدته على إتقان اللهجة الأيرلندية الشمالية الخشنة المعروضة في المسلسل.

ولكن كان لابد من تخفيف اللهجة حيث كان من المقرر الترويج للمسلسل في أمريكا.

تحدث نيل لبي بي سي: “ربما كان لدي لكنة، لكنها تلاشت لأني قضيت وقتًا طويلًا من طفولتي في نيوزيلندا، ليس هناك أثر لها الآن، لكني طلبت المساعدة من أصدقائي جيمس نيسبيت وليام نيسون”.

11- اسم عائلة شيلبي مستوحى من قصة الطفولة التي سمعها المخرج

توماس شيلبي والعمة بولي

كشف الكاتب ستيفن نايت أنه عندما كان صغيراً، أخبره والده إحدى الحكايات عن أعمامه الذين كان يطلق عليهم عائلة شيلدون، فأستوحى نايت الأسم وحوره إلى شيلبي.

12- لم يتم تصوير المسلسل بترتيب زمني متسلسل

العمة بولي بيكي بلايندرز

في بعض الأحيان، يمكن أن يؤدي جدول التصوير إلى إنهاك الممثلين إلى حد ما، وكشف المخرج نايت عن ذلك قائلا:

“يمكن أن نؤدي بداية الحلقة في الرابعة صباحًا، ونهاية الموسم في فترة ما بعد الظهر”.

المصدر: هوليوود ريبورتر، بي بي سي

شاركنا رأيك