بطلة شطرنج تقاضي نتفليكس لنسب معلومات خاطئة عنها

مناورة الملكة انيا تايلور قضية

واجه المسلسل من بطولة أنيا تايلور جوي في دور لاعبة الشطرنج بيث هارمون رد فعل عنيف من أول إمراة حاصلة على لقب بطلة العالم في الشطرنج، نونا جابرينداشفيلي.

على الرغم من عدم ظهورها مطلقًا في المسلسل، فقد تم الإشارة لجابرينداشفيلي في الحلقة الأخيرة من المسلسل على أنها بطلة “لم تواجه الرجال أبدًا”.

الآن هي تقاضي نتفليكس بسبب هذه الإشارة والجملة المغلوطة.

إذ رفعت بطلة الشطرنج الجورجية دعوى تشهير بقيمة 5 ملايين دولار ضد نتفليكس بشأن هذه الجملة، والتي يقول محاموها إنها خاطئة ومتحيزة ضدها.

نونا جابرينداشفيلي، بطلة العالم في الشطرنج

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الدعوى المرفوعة نيابة عن جابرينداشفيلي في محكمة اتحادية أمريكية في لوس أنجلوس قالت إن الإشارة إليها كانت تحط من قدر إنجازاتها أمام جمهور مشاهد يصل إلى عدة ملايين.

اقرأ ايضًا: كم تبلغ ثروة آنيا تايلور جوي، نجمة مسلسل مناورة الملكة؟

وقالت الأوراق القانونية التي اطلعت عليها رويترز إن بطلة العالم خمس مرات كانت “أول امرأة في التاريخ تفوز ببطولة الشطرنج الدولية بين الرجال”، كانت قد لعبت ضد ما لا يقل عن 59 لاعباً من لاعبي الشطرنج بحلول عام 1968، وهو العام التخيلي الذي تم فيه بث الحلقة، وفقًا للأوراق القانونية.

وصرحت نتفليكس إنها ستدافع بقوة عن القضية، ونقل عن متحدث باسم نتفليكس قوله: “نعتقد أن هذا الادعاء ليس له أي أساس”.

نونا جابرينداشفيلي، بطلة العالم في الشطرنج

كان لدى المعجبين ردود فعل مؤيدة تجاه مزاعم التشهير.

دافع شخص عن قرار جابرينداشفيلي على تويتر قائلا: “كان من الممكن أن يختاروا اسمًا خياليًا، لماذا لم يفعلوا ذلك؟ لأن استخدام اسمها جعل خيالهم يبدو حقيقيًا، إنه أمر غير نزيه أن تخلط خيالك مع أناس حقيقيين ثم تسيء تمثيل هؤلاء الأشخاص الحقيقيين وتعاملهم  كما لو كانوا خيالًا”.

كتب شخص آخر: ” من جديد نفس الحجة الغبية المعتادة “إنه خيال”، لماذا لم يصنعوا مجرد شخص خيالي، إما أن تقول الحقيقة كاملة أو لا تطرحها على الإطلاق”.

واضاف آخر: ” أن ما فعلوه هنا يبدو منطقيًا تمامًا في عالم التلفزيون: لقد ذكروا نونا في ملاحظة جانبية وقوضوا نجاحها لجعل نجاح الشخصية الرئيسية (بيث) يبدو وكأنه انتصار أكبر” .

شاركنا رأيك