براد بيت يطلق ماركة للعناية بالبشرة تناسب المرأة والرجل

براد بيت دخل عالم الجمال من خلال إطلاق مجموعة للعناية بالبشرة – وهي تناسب جميع الأجناس تحت اسم Le Domaine، الذي شارك الممثل في تأسيسه مع عائلة بيرين لمزارعي النبيذ العضوي، تساهم بـ إبطاء عملية شيخوخة الجلد حتى يتمكن الجميع – بغض النظر عن الجنس أو نوع البشرة – من التقدم في السن بشكل مريح، وفقًا لموقع الشركة.


قال بيت لمجلة فوغ في مقابلة نشرت يوم الأربعاء: “لا أريد أن أهرب من الشيخوخة، إنه مفهوم لا يمكننا الهروب منه، وأود أن أرى ثقافتنا تتبناه أكثر قليلاً، وتتحدث عنه بهذه المصطلحات”.
وأضاف: ” أن فكرة مكافحة الشيخوخة سخيفة وليست سوى قصة خيالية، والأمر الحقيقي هو علاج بشرتك بطريقة صحية”.

ويضيف الموقع أن المنتجات، التي تتراوح أسعارها من 80 دولارًا إلى 385 دولارًا، تحتوي على مكونين نشطين حصريين حاصلين على براءة اختراع وهما GSM10 و ProGR3.
يتكون GSM10 من مزيج من بذور مفيدة للجلد، وأن له خصائص مضادة للأكسدة، ويعمل ضد تدمير الكولاجين، ويمكن أن يساعد في توازن الجلد.

يتكون ProGR3 من مزيج من الجزيئات الطبيعية الموجودة في المستخلصات النباتية وشتلات العنب والبابونج والشاي الأخضر، كما يقول الموقع، مضيفًا أنه يستهدف العلامات المرئية لشيخوخة الجلد.

ظهرت فكرة مجموعة العناية بالبشرة في مصنع نبيذ Château Miraval، حيث تقع مزرعة الكروم حاليًا في قلب معركة قانونية بين بيت وزوجته السابقة أنجلينا جولي.
وفقًا لموقع الويب، فإن خط العناية بالبشرة، الذي يركز على “الجمال الأخضر”، يتميز بمنتجات قابلة لإعادة التعبئة ومواد تغليف معاد تدويرها ومكونات تتراوح بين 96٪ و 99٪ من أصل طبيعي، ويضيف الموقع أنه صديق للنباتيين ويستبعد المكونات المضرة بالبيئة.


قال بيت لمجلة فوغ: “أتاح مصنع نبيذ Château Miraval الكثير من الأفكار التي لم أكن لأفكر فيها عادةً، وجزء كبير منها هو الاستدامة، وفكرة عدم وجود نفايات أمر مهم حقًا لهذه المنطقة ومهم بالنسبة لي “.
لقد كانت الأيام القليلة الماضية مهمة لبيت، الذي ظهر أيضًا لأول مرة كنحات في معرض جماعي في فنلندا، كما ظهر الحائز على جائزة الأوسكار في العرض التقديمي لفيلم “Bullet Train” في وقت سابق من هذا العام مرتديًا تنورة بنية من الكتان للركبة.

المصدر: فوغ

شاركنا رأيك