براد بيت رفض دورًا بقيمة 256 مليون دولار!

براد بيت

الممثل الأمريكي براد بيت هو أحد أشهر نجوم هوليوود في عصرنا الحالي كما يعرف الجميع.

وعندما يتعلق الأمر بإختيار الأدوار، فإن براد إنتقائي جدًا بهذا الخصوص وقلما نشاهد أكثر من فيلم واحد له في السنة كحد أقصى.

وفقًا للممثل في حديثه لموقع كوليدير، فهو قد أصبح اكثر إنتقائية بأدواره بعدما أدى دور أخيل في فيلم طروادة عام 2004، حيث صرح براد بإنه إرتكب اخطاءًا في الفيلم ولم تخرج بعض الأمور بالطريقة التي أرادها.

براد بيت في فيلم طروادة

قال: “أضطررت لتصوير فيلم (طروادة – Troy) لأنني وقعت عقدًا مع الأستديو لعمل ما ثم تراجعت بإلتزامي لذا لم يكن أمامهم سوى توظيفي في فيلم طروادة، لم يكن الفيلم بذلك السوء لكنني أدركت إن بعض المشاهد ومسار القصة لم يكن بالطريقة التي أردتها وهذا ما دفعني لإرتكاب الأخطاء، إنه فيلم ممتاز ولا يختلف عن ملحمة فيلم “داس بوت – Das Boot” لكن أعتقد إنه في بعض الأحيان فإن فيلم طروادة أصبح يميل للنوع التجاري، كل لقطة كانت توحي بمجيء البطل، أنظروا ها قد جاء البطل مرة آخرى! .. كان خاليًا من أي غموض يُذكر، لذا حينها أتخذت قراري بإنتقاء الأفلام ذات الجودة الأعلى وهو ما شكل مسيرتي المهنية في العقد التالي”.

اقرأ ايضًا: صورة توأم براد وأنجلينا هي أغلى صورة مشاهير في العالم

براد لم يرفض فيلم طروادة كما عرفنا، لكنه قام برفض فيلم آخر كان سيضيف إلى رصيده المالي 256 مليون دولار.

فيلم ذا ماتريكس

لم يفهم السيناريو

الفيلم الذي رفضه براد بيت كان الجزء الأول من سلسلة “The Matrix – ذا ماتريكس”، وكان سبب رفضه هو عدم فهمه للسيناريو، وعلى أساس ما قاله فأنه لا يقوم بعمل الأفلام التي لا يفهمها.

” لقد رفضت الدور في فيلم ذا ماتريكس وتناولت الحبة الحمراء (إشارة الى السلسلة)، الجزء الأول تحديدًا، لم يقدم لي عرض للأجزاء الأخرى، وكي أكون أكثر وضوحًا، فإن الطريقة والبيئة التي تربيت بها وترعرعت تحمل هذا الطابع، إن كان هناك شيئًا ما لم أفهمه، فهو ليس لي، وأخال بصدق إن ذلك الدور لم يكن مقدرًا لي من الأساس، هناك شخص آخر سيكون الدور من نصيبه، أؤمن بهذا حقًا، وإن كنت ستسألني عن الأفلام الضخمة أو الناجحة التي رفضت دور ما فيها فسنتحتاج للجلوس والحديث عنها ليومين”.

براد بيت

اقرأ ايضًا: الأسباب المحتملة وراء إنفصال براد بيت عن أنجلينا جولي

في نهاية المطاف، حصل الممثل كيانو ريفز على الدور في السلسلة المذكورة وكان دورًا مناسبًا له مما رفع من رصيد شهرته الكثير، أما بيت فلم يتأثر بتلك المسألة، إذ ظهر بعدة أفلام ناجحة تلت رفضه ذاك، وهو الأن يعيش برفاهية مع صافي ثروته البالغ 300 مليون دولار أمريكي.

المصدر: كوليدير، سينما بليند

شاركنا رأيك