البوم بيونسيه الجديد سيحاكي ما بعد أزمة كورونا

بيونسيه عادت! أكدّت المغنية لمعجبيها بعد تغريدة من Tidal – وهي خدمة بث الموسيقى التي يملكها زوجها جاي زي- على أن أول ألبوم منفرد سيصدر لها بعد أكثر من ستة اعوام، تم وصف الألبوم تحت عنوان Renaissance، بأنه الفصل الأول، مما دفع العديد من المعجبين إلى التكهن بأن بيونسيه قد تصدر ألبومًا مزدوجًا.

سيكون الألبوم هو الأول الذي تصدره بيونسيه منذ أن قدمت للمعجبين البوم Lemonade في عام 2016، مع الحفاظ على نهجها المرتبط بالعلامات التجارية الخاصة بها للإصدارات الجديدة – وهو اتجاه بدأته بيونسيه عام 2013 – ولا يُعرف الكثير عن الألبوم القادم.

ما هو معروف هو أن الألبوم يسمى Renaissance – النهضة وقد أُطلق عليه وصف”Act I”، مما يجعل الأمر يبدو مربكًا جدًا للمعجبين الذي يعني أن هناك تكملة له في وقت لاحق ربما، ومن المتوقع أن يصدر ​​الفصل الأول من الألبوم في 29 يوليو ، وفقًا لإعلان Tidal على تويتر.

قامت بيونسيه بتحديث حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي لتعكس الإصدار القادم، وألمحت المغنية إلى حقبة جديدة بعد مسح ملفاتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي وإلغاء صور ملفها الشخصي الأسبوع الماضي.

لاحظت صحيفة الغارديان تغريدة لا يمكن التحقق منها نشرها حساب Beyoncé Legion – أكبر موقع للمعجبين يصف نفسه بأنه تابع للنجمة – يشير إلى أن الألبوم الجديد سيحوي 16 أغنية، مما يعني أنه أطول من البومها السابق Lemonade الذي كان يحوي 12 أغنية.

تنبأت الفائزة بجائزة غرامي 28 مرة بعنوان الألبوم خلال مقابلة مع هاربر بازار العام الماضي، حيث أخبرت المجلة أنها شعرت “بنهضة”.

قالت للمجلة: “مع كل العزلة والإغلاق خلال العام الماضي، أعتقد أننا جميعًا مستعدون الأن للهرب، السفر، والسعادة مرة أخرى، أشعر بنهضة ناشئة، وأريد أن أكون جزءًا من رعاية هذا الهروب بأي طريقة ممكنة”.

تحدثت أيضًا عن العمل المرهق أثناء انتاج البوم جديد: “أحيانًا يستغرق الأمر عامًا حتى أبحث شخصيًا في آلاف النوتات للعثور على اللحن الصحيح، يمكن أن تحتوي الأغنية الواحدة على ما يصل إلى 200 لحن مختلط”.

أكملت: “مع ذلك، لا يوجد شيء يضاهي مقدار الحب والعاطفة والشفاء الذي أشعر به في استوديو التسجيل، بعد 31 عامًا، لا زال الأمر مشوق، تمامًا كما كان عندما كنت في التاسعة من عمري، لذا الموسيقى مستمرة لا محالة! “.

المصدر: الغارديان، مجلة هاربر بازار

شاركنا رأيك