افلام سوداوية عن عيد الميلاد لمشاهدتها هذا العام

 It’s a Wonderful Life 1946

غالبًا ما يُعتبر فيلم عيد الميلاد الكلاسيكي لفرانك كابرا أفضل فيلم لعيد الميلاد، يعتبره معظم الناس من أكثر أفلام الكريسماس تأكيدًا على الجانب الايجابي من الحياة، نظرًا لآخر عشرين دقيقة مشحونة بشكل إيجابي بالبهجة الموسمية الدافئة، تلك الخاتمة التي تبعث على الدفء هي ما يتذكره الناس عن الفيلم، لكن كل ما يسبق النهاية هو مظلم، مزاجي، كئيب وحزين.

يركز الفيلم على رجل يعاني من مشاكل مالية رهيبة، وهو في حالة نفسية سيئة مكتئب، ومليء باليأس، و يفكر في الانتحار في عيد الميلاد، ما يضيف السوداوية للفيلم هو أن جورج بيلي رجل طيب نموذجي يحاول فعل الشيء الصحيح.

في حياتنا هناك الكثير من جورج بايليز ممن يعانون من مشاكل مالية ناجمة عن جشع الشركات نفسه كما هو موضح في الفيلم، ولكنها لن تنتهي كما انتهت قصة جورج.

كل ما يمكننا فعله هو مشاهدة الفيلم، والتعرف على ظروفه في الظلام الشديد للفيلم، والتعاطف مع محنة جورج بيلي، وأخيرًا الاسترخاء في واحدة من أكثر الرسائل عمقًا التي تم التقاطها على شريط سينمائي.

فيديو دعائي للفيلم:

Rare Exports 2010

لابد وانكم سمعتم سابقا عن كرامبوس في الأساطير الأوروبية القديمة وهو وحش عيد الميلاد، في هذا الفيلم هناك ارتباط بتلك الأسطورة، فلقد استغل المخرج الفنلندي جالماري هيلاندر الأسطورة في هذه الرواية المظلمة والمتقلبة المزاجية والمؤرقة للفولكلور الجرماني (أوروبا الشمالية) وأصول قصة سانتا كلوز، لم نشاهد أبدًا قصة سانت نيكولاس كما تم تصويرها على هذا النحو: هناك حيوانات الرنة، وهناك الاقزام وهناك رجل عجوز يرتدي حلة حمراء والكثير من الثلوج ولكن النغمة مشؤومة ومقلقة وغريبة.

يبدأ كل شيء عندما اكتشف فريق ينقب في منطقة فنلندية مغطاة بالثلوج شيئًا مدفونًا في أعماق الجليد في أواخر شهر ديسمبر، على الرغم من أن النهاية مبهجة قليلاً ومفرطة في الحد، إلا أن الفيلم يجلب بشكل إبداعي الأساطير القديمة إلى العالم الحديث مع سرد مرعب و ممتع بشكل مدهش.

فيديو تشويقي للفيلم:

Gremlins 1984

تحقيق التوازن الصحيح بين الضحك والخوف في كوميديا ​​الرعب ليس خدعة إخراجية سهلة، لقد كانت خدعة أنجزها المخرج جو دانتي ببعض الثقة بالنفس في Gremlins، فهو يحكي قصة وحوش خضراء صغيرة مؤذية تعيث فسادا بسكان بلدة أمريكية صغيرة في عيد الميلاد،.

على الرغم من كونهم شياطين خضراء وقلوبهم سوداء، الاان لديهم الإحساس بالفكاهة الملتوي أكثر من أي وحوش أخرى في تاريخ السينما.

هم أيضًا مخادعون صغار واذكياء والوقت الذي يقضونه في تنظيم أحلك المقالب، ان الفيلم يعرض سلسلة من الأحداث الكوميدية السوداء المنحرفة التي لا تزال مضحكة حتى بعد سنوات من تكرار المشاهدة.

نادرًا ما تكون الكوميديا ​​السوداء مضحكة ومسلية تمامًا مثل Gremlins إنه فيلم موسمي كلاسيكي، وهو خيار لفيلم سوداوي في عيد الميلاد.

فيديو تشويقي للفيلم:

2010 Sint

يُرى فيلم الرعب الهولندي هذا من اخراج ديك ماس انه مفسد للأساطير الهولندية المحيطة بسانت نيكولاس – الذي كان بالطبع نموذجًا لسانتا كلوز، يرتدي القديس نيكولاس هذا الزي الأحمر التقليدي، لكنه ليس الشخصية اللطيفة التي تحب الأطفال ويعرفه الهولنديون وبقية العالم، هنا هو شرير قاتل وحشي يخرج من قبره عندما يكتمل القمر في الخامس من ديسمبر لخطف الأطفال وترويع سكان أمستردام.

يبدو الأمر وكأنه استغلال غير منطقي للاسطورة، ولكن سينت هو في الواقع فيلم رعب صغير ومخيف، ويقدم نظرة ثاقبة للعادات الهولندية خلال فترة العطلة، مثل تبادل الهولنديون الهدايا في الخامس من ديسمبر لتكريم القديس نيكولاس، وارتداء ملابس الرجل نفسه.

فيديو تشويقي للفيلم:

Bad Santa 2003

الكوميديا ​​الموسمية الصاخبة للمخرج إيري زفيغوف هي واحدة من أجرأ الكوميديا ​​السوداء التي تدور أحداثها في الكريسماس وتؤدي ببراعة إلى تخريب احتفالات الأعياد، القصة تحكي عن مجرم متنكر في شكل سانتا كلوز يعمل في المركز التجاري مع شريكه القزم، ليس لدى أي منهما أي اهتمام بجلب البهجة الموسمية للأطفال – بدلاً من ذلك، فإنهم ينتظرون الوقت المناسب حتى اليوم الكبير عندما يحين وقت تنفيذ مخططهم لسرقة المركز التجاري.

 الفيلم مضحك بشكل عكسي من البداية إلى النهاية، فالتجاور بين احتفالات عيد الميلاد البريئة وفجور بيلي بوب ثورنتون غير اللائق والفاسق في حالة سكر والشخصية اللاذعة تخلق الكثير من اللحظات الكوميدية المثيرة، تسمح المشاحنات المستمرة بالكثير من الحوار المضحك، إذا سئمت من المرح الموسمي القسري وأفلام عيد الميلاد العاطفية المفرطة فهذا الفيلم مناسب لك، إنه فيلم عيد الميلاد للأشخاص الذين لا يحبون أفلام عيد الميلاد.

فيديو تشويقي للفيلم:

شاركنا رأيك