إيما ستون: كرويلا دي فيل الجديدة لا تُدخن!

كرويلا ايما ستون

الشخصية التي لا تفارقها السيجارة ممنوعة من التدخين!

كان على شخصية كرويلا دي فيل المعروفة بتدلي حامل السجائر من فمها طوال الوقت ان تقلع عن التدخين، وليس لأجل صحتها، لكن لأجل إيما ستون في فيلمها الجديد.

قالت إيما البالغة من العمر 32 عامًا ان الحظر المفروض من ديزني على جميع أنواع التدخين هو السبب في إختلاف شكل الشخصية المشهورة.

إيما ستون – كرويلا دي فيل

تظهر الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار في الفيلم الجديد من إنتاج شركة ديزني، Cruella – كرويلا، والذي يعد بمثابة قصة عن أصل الشريرة كرويلا في رواية 101 Dalmatians للكاتبة البريطانية دودي سميث.

بينما تلقت ستون المديح على أدائها، لاحظ المعجبون أن شخصيتها كانت تفتقد حامل السجائر الأيقوني الذي ظهر في فيلم ديزني للرسوم المتحركة عام 1961، والذي استخدمته الممثلة غلين كلوز أيضًا عام 1996 في تجسيدها لذات الشخصية.

اقرأ ايضًا: ايما ستون: ليوناردو ديكابريو هو حب حياتي

صرحت ستون لصحيفة نيويورك تايمز: “لا يُسمح لنا بشرب السجائر في أفلام ديزني، كنت أتوق لإمساك حامل السجائر الطويل ونفث الدخان الأخضر في هذا الفيلم، لكن لم يكن ذلك ممكنًا”.

إيما ستون – كرويلا دي فيل

أعلنت شركة ديزني والشركات التابعة لها منذ عام 2007 ان جميع افلامهم ستكون بلا تدخين، نظرًا للضغوط التي يواجهونها من المنظمات المعارضة للتدخين كي يتم منعه في الأفلام الموجهة للمراهقين والأطفال.

وهذا يعني شركة مارفل بشخصيات الأبطال الخارقين التي تملكها ديزني ايضًا، إضافة الى شركة بيكسار وشركة أفلام فوكس للقرن العشرين.

قالت ستون إن نيتها ليست الترويج للتدخين في فيلمها، مثلما إنها لا تروج لتعذيب الجراء، تابعت ساخرة في إشارة الى شخصيتها، كرويلا.

اقرأ ايضًا: ايما تومسون البطلة الثانية لفيلم كرويلا: لم اعد اقلق كثيرا بعد أن بلغت 60 عامًا

وفي مجمل حديثها عن الفيلم، قالت إيما ان أحد الأسباب التي دفعتها لإختيار هذا الدور هو الشر المطلق الذي تمثله.

أضافت:”لقد أحببت حقًا القيام بأدوار تكون فيها النساء اللواتي أجسد شخصياتهن لا مباليات بآراء الناس عنهن، إذ يصادف انني احاول ان أكون بنفس تلك اللامبالاة في حياتي الواقعية”.

كرويلا دي فيل – إيما ستون

في مراجعة لصحيفة إندبندنت عن الفيلم، ذكرت الناقدة كلاريس لوفري إن ستون نحجت في خلق شخصيتها الخاصة لدور كرويلا بدلًا من التشبه بالممثلة غلين كلوز عن فيلمها السابق لنفس الشخصية.

اقرأ ايضًا: مكياج كرويلا: ما السر وراء مظهر إيما ستون المميز؟

تابعت لوفري: “إنه في الأساس فيلم أزياء، مليء بالفساتين الإبداعية وروح الإستعراض، نجحت كل من دانا فوكس وتوني ماكنمارا في كتابة سيناريو لائق بشخصية شريرة، عكس المحاولة السابقة من ديزني لتقديم شخصيتها الشريرة مالفسينت عام 2014، والذي كان مليئًا بالمآسي التي لا داعي لها نظرًا لكون قصة الأميرة النائمة قصة بسيطة لكن تم تحميلها أكثر من اللازم”.

الفيديو الدعائي لفيلم كرويلا:

المصدر: إندبندنت

شاركنا رأيك