إعادة إصدار جديدة لفيلم وحيد في المنزل من ديزني

ماكولي كولكين

أخيرًا تم تحديد موعد إعادة إصدار فيلم وحيد في المنزل من جانب إستديوهات ديزني بعد أن أدت التأخيرات المتعلقة بالوباء إلى تأخير التصوير من أجل النسخة الجديدة المرتقبة منذ سنوات.

ظلت سلسلة أفلام وحيد في المنزل تقليدًا كلاسيكيًا خلال العطلات منذ الإصدار الأصلي له عام 1990، إذ خلقت تصرفات كيفن الغريبة وتكتيكاته العبقرية لوقف اللصوص بعض من المشاهد التي لا تُنسى والتي لا نزال نتذكرها حتى بعد 30 عامًا.

أعلنت ديزني سابقًا أن إعادة الأصدار ستكون بعنوان “Home Sweet Home Alone” وسيبدأ العمل عليها في عام 2019، ولكن مثل العديد من الأفلام المقرر تصويرها في عام 2020، تم تأجيلها بسبب جائحة كوفيد، الان كشف عملاق البث أن فيلم المغامرة الكوميدي سيصدر أخيرًا في 12 نوفمبر حصريًا على منصة ديزني بلس، في الوقت المناسب تمامًا لإحتفالات عيد الميلاد ورأس السنة.

الممثل ارتشي ياتز الذي سيلعب دور ماكس ميرسير

فيلم وحيد في المنزل الجديد، من إخراج دان مازير، يحكي قصة صبي صغير مشاكس يدعى ماكس ميرسير يتخلف عن الركب عندما تسافر عائلته إلى اليابان لقضاء العطلة، وهذا الحدث يذكرنا جدًا بكيفن في النسخة القديمة.

اقرأ ايضًا: جون كاندي لم يجن سوى 414 دولار من فيلم وحيد في المنزل

 يتعين على ماكس حماية إرث لا يقدر بثمن من زوجين (إيلي كيمبر وروب ديلاني) يحاولان اقتحام منزل عائلته لسرقته، بالطبع تتضمن تكتيكاته حيل وربما فخًا أو كلاهما، ويشارك ببطولة الفيلم أيضًا كينان تومسون من برنامج ساترداي نايت لايف وايسلينج بي و بيت هولمز وتيم سيمون وغيرهم.

الممثل كينان توموسون

من الواضح أن المخرج مازير يواجه الكثير من الضغط لجعل النسخة المعاد تصويرها من كلاسيكيات المخرج كريس كولومبوس على مستوى مقبول او يضاهي السلسلة الأصلية، لا سيما بالنظر إلى الذكريات التي يحملها الفيلم بالنسبة العديد من الأشخاص في موسم العطلات. 

بالطبع لم يكن المخرج كولومبوس سعيدًا تمامًا بنسخة ديزني الجديدة من فيلمه الكلاسيكي، مما يعني أن إعادة إصدار “Home Alone” يجب أن تكون ممتازة لتحقق نجاحًا على صعيد الجماهير والنقاد.

المصدر: ديزني

شاركنا رأيك