إتهامات بالخيانة في اليوم الثالث من شهادة جوني ديب

عاد جوني ديب الى منصة الشهود يوم امس الخميس خلال إستجوابه في محاكمة التشهير المقامة حاليًا ضد زوجته السابقة أمبر هيرد.

قدم ديب أجوبته حول تعاطيه المخدرات والكحول مع مارلين مانسن، شكوكه حول علاقة هيرد بالممثل جيمس فرانكو، والمراسلات بينه وبين الممثل البريطاني بول بيتاني والمغني التون جون، إضافة الى تخريبه احدى اللوحات بدماء إصبعه المصاب.

يقاضي ديب الممثلة أمبر هيرد للحصول على تعويضات تصل لـ 50 مليون دولار بسبب مقالة نشرتها الأخيرة في صحيفة واشنطن بوست عام 2018 تتحدث فيها عن تجربتها كناجية من العنف المنزلي، ورغم إنها لم تذكر إسم ديب في المقال، إلا أن محاميه يؤكدون إن كلماتها كانت واضحة، زاعمين ايضًا إنها أضرت بحياة موكلهم الشخصية والمهنية وشوهت سمعته.

تقدمت هيرد بطلب الطلاق من جوني ديب بعد عام واحد على زواجهما في 2016، وحصلت على امر تقييدي ضده إتهمته فيه بالعنف الأسري والإساءة الجسدية والمعنوية لها وهو تحت تأثير المواد المخدرة، وصف ديب تلك المزاعم بالبعيدة كل البعد عن الحقيقة والمزيفة بعناية.

وأدناه سننقل لكم أبرز ما جاء من لحظات في اليوم الثالث لشهادة ديب بمحكمة مقاطعة فيرفاكس، ولاية فيرجينيا.

مراسلات بين ديب ومارلين مانسن، بول بيتاني، وإلتون جون

عرض محامي أمبر هيرد، بن روتينبورن، امام هيئة المحلفين بعض الرسائل المتبادلة بين جوني ديب وشخصيات اخرى بخصوص إدمانه على المخدرات والكحول، وعندما تم سؤاله عن صداقته مع المغني سيء السمعة مارلين مانسن، قال ديب إنهما تعاطيا المخدرات في مناسبتين، وإنه اعطاه في إحدى المرات حبوب مخدرة كي يتوقف عن الثرثرة، مما أثار الضحك في قاعة المحكمة.

كما تم عرض رسائل نصية اخرى ذكر فيها ديب إنه يدخن الماريغوانا كثيرًا، ويستخدم المخدرات ليظل هادئًا، وجاء في إحدى الرسائل التي أرسلها ديب الى بول بيتاني عام 2013 قائلًا إنه كان يشرب طوال الليل قبل السفر مع أمبر الى لوس أنجلوس، ولم يكن يتناول طعامًا ويشعر بالإرهاق، كما إنه كان يصرخ ويشتم أي شخص يقترب منه، كما تم سؤاله عن الرسائل التي أرسلها الى بيتاني ايضًا والتي يقول فيها إنه يرغب بحرق وإغراق هيرد.

بالإضافة الى ذلك، سلط روتينبورن الضوء على رسالة بريد الكتروني ارسلها ديب إلى إلتون جون يتحدث فيها عن شريكته السابقة، فانيسا بارادي، ويصفها بأنها “مبتزة فرنسية” تحاول غسل دماغ أطفاله ليلي روز وجاك ليكرها أمبر هيرد.

إتهامات بالخيانة

أشار المحامي بن روتينبورن الى مخاوف ديب من علاقاتها مع زملائها الأخرين في العمل، مثل جيمس فرانكو وبيلي بوب ثورنتون، حيث شاركت الأول في بطولة فيلمي Pineapple Express عام 2008 وThe Adderall Diaries عام 2015، وإستشهد روتينبورن بجدال حاد خاضه ديب مع هيرد، التي كان يشتبه بإنها خانته مع فرانكو، ورد ديب بأنه يشعر بالغيرة وعدم الأمان حينما تكون هيرد مع اخرين، كما عرض المحامي تسجيلًا صوتيًا لديب يقول فيه لهيرد الآتي: “الأفلام التي تقومين بها تجعلني مجنونًا، أصبحت اشعر بالغيرة والغرابة، ونحن نتشاجر أكثر بسبب ذلك”.

تصرفات غريبة

عاد الحديث مجددًا الى حادثة عام 2015 في إستراليا حينما فقد ديب الجزء العلوي من إصبعه الأوسط، وقال الممثل سابقًا إن المتسبب بذلك هو أمبر هيرد، التي ألقت عليه زجاجة فودكا كبيرة الحجم حينما كانا يتشاجران، ولفت محامي هيرد إنتباه قاعة المحكمة إلى الأحداث التي تلت تلك الحادثة، عندما إستخدم ديب إصبعه المصاب كفرشاة رسم لكتابة بعض الجمل على الجدران.

وفقًا للمحامي، فقد غمس ديب إصابعه في بعض الطلاء، وقام بتخريب إحدى اللوحات المعلقة برسم عضو ذكري عليها، قال ديب إنه لا يتذكر فعل ذلك، وأضاف إنه كتب بضع كتابات على الجدار ومرآة الحمام، وبما إن هيرد قد أضافت على كتاباته، فليس من المستبعد إنها هي ايضًا من قامت بتخريب اللوحة بتلك الرسمة.

وعرض روتيبورن ايضًا صور لأثاث قام ديب بالكتابة عليه مستخدمًا مزيجًا من الدماء والطلاء، كُتب عليه “بطولة بيلي بوب وأمبر سهلة المنال” بعد أن أدت هيرد بطولة فيلم “London Fields” مع الممثل بيلي بوب ثورنتون، وتمت كتابة عبارة “حظًا سعيدًا، وكوني حذرة بصعودك للقمة” والتي قال ديب إنه رأها نصيحة جيدة يوجهها الى هيرد.

جوني ديب يهدد بجرح نفسه

قدم فريق هيرد القانوني عدة تسجيلات صوتية وصور ومقاطع فيديو يظهر فيها ديب وهيرد يتشاجران، وفي احد المقاطع التي سجلتها هيرد، نرى ديب يضرب خزانات المطبخ ويسكب لنفسه كأسًا كبيرًا من النبيذ، قال ديب إنه ضرب الخزانات ولم يضرب هيرد، مشيرًا إلى مروره بوقت عصيب حينها وإحتمالية كونه ثملًا، مضيفًا: “لا ادري ماذا نقول عن موضوع تسجيل مقطع فيديو سري لك من قبل شريكك وأقرب الناس إليك، وأعتقد انه من المثير للإهتمام إنها حاولت إخفاء الكاميرا في لحظة من اللحظات ومن ثم إبتسمت وضحكت في النهاية”.

قال ديب ايضًا إنه مر بلحظات في حياته يخرج فيها عن طوره الطبيعي ويفقد السيطرة على مشاعره، فيما قام محامي هيرد، بن روتينبورن بتشغيل مقطع صوتي لديب يقول فيه: “اليوم الذي قطعت فيه إصبعي” في إستراليا عام 2015، وهو ما يناقض رواية ديب السابقة بأن هيرد هي المتسببة بحادثة إصبعه بعد أن ألقت عليه زجاجة فودكا كبيرة.

وأظهرت تسجيلات صوتية اخرى لديب يبدو فيها ثملًا ويحاول جرح نفسه، فيما يتم سماع هيرد في التسجيل تحاول منعه من فعل ذلك وتقول: “أرجوك لا تقطع جلدك، لا تجرح نفسك، ضع السكين جانبًا”.

وتأتي هذه التسجيلات من فريق هيرد بعد أن قامت محامية ديب في الجلسات السابقة بتشغيل مقاطع صوتية اخرى تعترف فيها هيرد بضرب زوجها السابق وتطلب منه النضوج والتوقف عن التصرف كالأطفال.

إعتذارات بالجملة من جوني ديب لأمبر هيرد وأفراد من عائلتها

كما عرض روتينبورن كذلك رسائل نصية أرسلها ديب الى هيرد وأفراد من عائلتها في الفترة بين عامي 2013 إلى 2015، وتنوعت تلك الرسائل بين الإعتذار والشتائم.

تضمنت إحدى الرسائل قوله لهيرد: “إنتِ تسببين لي الغثيان”، “إتركيني وشأني يا رأس المربع [غبية]”، فيما طالبها في رسائل اخرى عدم الأتصال به مجددًا أو رسائل مصالحة مثل التي أرسلها ديب لهيرد قائلًا: “هل تعرفين إن هناك كتابًا يدعى حمام دم الديسكو؟” فردت عليه هيرد: “نحن بحاجة لهذا الكتاب! هل يتحدث عن ليلة الجمعة الماضية؟” ليجيب ديب: “كيف يمكنك جعلي أبتسم ونحن في وسط هذه اللحظات البشعة؟ يا لكِ من شخصية مضحكة، أنا اعشقك أيتها الساقطة”.

وفي رسائل اخرى، نجد ديب يعبر عن ندمه وحزنه على احداث لم يتم الكشف عنها، فيقول في رسالته: “اجد نفسي مرة اخرى في موضع الندم والخجل، انا اسف، لا ادري ماذا حدث او لماذا حدث، لكنني لن أفعل ذلك مرة اخرى، أريد ان اصبح أفضل من أجلك ومن أجلي، أنا احبك، وأشعر بالأسف لأنني خذلتكِ”.

أضاف في رسالة مختلفة: “حينما أشعر بالضغط، سأضغط في المقابل، ومن يؤذيني أؤذيه، وعندما يبدأ العراك، سأتعارك وأقاوم، ومن الواضح انك ستفعلين ذات الشيء!”.

أرسل ديب ايضًا رسالة لديفيد، والد أمبر هيرد، يتحدث فيها عن مشاكلهما الزوجية قائلًا: “مرحبًا يا اخي، أنا احبك ايضًا اكثر مما تتخيل، إنه لمن النادر أن تقابل في الحياة شخصًا يشبهك، أنا لم اعرف إلا ثلاث أشخاص بنفس طبيعتك على مدى حياتي، وأنا اعترف، لقد تماديت للغاية في شجارنا الأخير، لن أخرج نفسي من المسؤولية في الدراما التي حدثت، وأعدك بكل ثقة إن ذلك لن يتكرر مرة ثانية، خالص إعتذاري إن خذلتك، أحبك يا اخي”.

يمكنك متابعة شهادة جوني ديب في اليوم الأول من هنا، اليوم الثاني من هنا، وسنتابع تغطية مجريات المحاكمة اولًا بأول هنا على تريند اورا.

شاركنا رأيك