أنتوني هوبكنز يبعث رسالة للمتابعين عبر تويتر

يعتبر أنتوني هوبكنز من أعظم نجوم المسرح والسينما لافلامه الناجحة اغلبها ولأدائه الرائع.

في يوم الثلاثاء، وهو اليوم الذي احتفل فيه بمرور 45 عامًا من التوقف عن الإدمان، أرسل أنتوني هوبكنز رسالة شخصية عبر تويتر إلى جميع أولئك الذين يعانون من الإدمان خلال جائحة كورونا المستمرة.

وحث قائلاً: “اصبر”، “كن جريئا وسوف تحصل على المساعدة”.

قام الممثل الذي يرجع أصوله من ويلز، والذي يعيش الآن في ماليبو، بتصوير رسالة فيديو بالأبيض والأسود أثناء وقوفه أمام رفوف الكتب في منزله.

بدأ رسالته بالإقرار “لقد كانت سنة صعبة، مليئة بالحزن والحزن للعديد والعديد من الناس”.

ثم شارك هوبكنز _ الذي سيبلغ من العمر 83 عامًا يوم الخميس_ ما يلي: “منذ 45 عامًا  تلقيت مكالمة إيقاظ من عقلي كنت متجهًا نحو كارثة، كنت أشرب حتى الموت”.

“تلقيت رسالة، عبارة فكرة بسيطة، تقول :” هل تريد أن تعيش أو تموت؟ “، قلت إنني أريد أن أعيش، وفجأة جاء الارتياح وحياتي كانت مذهلة”.

اعترف الفائز بالأوسكار أنه كانت أمامه “أياماً محبطة” و “شك” لكنه شدد على ضرورة أن يظل قوياً.

قال “اليوم هو الغد الذي كنت قلقًا بشأنه بالامس، أنتم أيها الشباب لا تستسلموا، فقط واصلو النضال”.

بدأ هوبكنز مشواره الفني من المسرح البريطاني في عام 1960 وحصل على شهرة كبيرة على المستوى الدولي بعد ظهوره  في الدراما التاريخية عام 1968 The Lion In Winter مع بيتر أوتول وكاثرين هيبورن.

كان هوبكنز طائش قليلاً عندما كان شابًا واعترف بأنه كان “مدمن كحول” في وقت مبكر من حياته المهنية، واغلب الوقت كان سكير.

ومع ذلك، في عام 1975، في سن 38 ، التزم بالتوقف وظل في المسار منذ ذلك الوقت.

الفيديو الذي نشره:

في عام 1992، حصل على جائزة الأوسكار لأفضل ممثل عن أدائه دور هانيبال ليكتر في فيلم The Silence of The Lambs عام 1991.

تم ترشيحه أربع مرات لجوائز الأوسكار منذ ذلك الحين – عن عدة افلام منها فيلم Remains Of the day ،The Two Popes.

بالاضافة الى أعماله الأخرى الناجحة Legends Of The Fall و The Mask of Zorro و Shadowlands و Hitchcock وأفلام Thor و HBO’s Westworld.

فيديو دعائي لفيلم  The Two Popes الذي ترشح فيه لجائزة الأوسكار:

شاركنا رأيك