أشياء غريبة: سبع شخصيات قد تلاقي حتفها في الموسم الخامس

انتهى الموسم الرابع من مسلسل أشياء غريبة مع إصدار الجزء الثاني في الأول من يوليو، لم يقتصر الأمر على كسر المسلسل لسجل الأعلى مشاهدة في نتفليكس، ولكنه قدم أيضًا النهاية العاطفية التي يستحقها الموسم الرابع المذهل، لذا بدأ المعجبون بالفعل في التطلع إلى المستقبل، مع تأكيد أن الموسم الخامس هو الأخير من المسلسل.

على الرغم من وجود العديد من الأسئلة المتعلقة بالموسم الأخير القادم، إلا أنه ليس هناك ما هو أكثر أهمية من مسألة من سينجو من المواجهة النهائية مع فيكنا ​​ومن لن ينجو منها، قد لا نكون مستعدين عاطفيًا لتوديع أي من هذه الشخصيات، لكن هذا لا يعني أنه يمكننا فعل أي شيء لمنع ذلك.

ماكس

لم يكن الموسم الرابع لطيفًا مع الفتاة المقيمة في هوكينز ماكس (سادي سينك)، فلقد عذبها الشرير الجديد فيكنا لمعظم الموسم، بعد أن عرضت نفسها بشجاعة كطعم لإلهاء فيكنا​​، حتى يتمكن أصدقاؤها من الإنتقال لمحاولة قتله، على الرغم من إظهار شجاعة لا تصدق، لم تكن ماكس بنفس مستوى قوة فيكنا، تمكن الشرير من صد إيليفن لفترة كافية لقتل ماكس، كانت مشاهدتها وهي تموت بين ذراعي لوكاس هو المشهد الأكثر عاطفية في تاريخ المسلسل ولن يتغلب عليه المشاهدين في أي وقت قريب.

لحسن الحظ، تمكنت إيليفن من إعادة ماكس من بين الأموات، ولكن نظرًا لأنها لا تزال في غيبوبة مع بعض الإصابات المروعة، فليس هناك ما يضمن أن تستيقظ ماكس على الإطلاق، وقد نفقد ماكس إلى الأبد، دعونا نأمل أن لا يحدث ذلك.

اقرأ ايضًا: أشياء غريبة: لماذا بقيت إيليفن وحيدة في العدم؟

إيليفن

قد يكون من المفاجئ رؤية إيليفن في هذه القائمة، بالنظر إلى أنها الشخصية الوحيدة من الأبطال لديها قدرات، لكن أظهرت النهاية أن فيكنا ​​و إيليفن متطابقان إلى حد ما، لكن الوحش تمكّن من التغلب عليها لفترة كافية لجعلها تشاهد مقتل أحد أفضل أصدقائها.

مع اندماج عالم راسًا على عقب مع بلدة هوكينز، وبالنظر إلى كراهية فيكنا ​​لـ إيليفن، لذا نعلم أن فيكنا ​​سيبذل معظم جهوده لضمان أن تدفع الفتاة التي طردته إلى عالم راس على عقب ثمن أخطائها السابقة، ونحن نعلم بالفعل أنها ستضحي بنفسها من أجل من تحبهم (كما فعلت في نهاية الموسم الأول)، فإذا وقع مايك أو هوبر في خطر، فلن تكون مفاجأة كبيرة أن نراها تضحي بنفسها لضمان بقائهم على قيد الحياة.

ستيف

ستيف هارينجتون قد يكون من أكثر الشخصيات المحتمل أن نودعها في الموسم الأخير، نما ستيف من مجرد شخص مدلل مهووس بمظهره إلى شاب مستعد لوضع مصلحة الآخرين بالمقدمة والمخاطرة بحياته لإنقاذ أصدقائه.

مع وضع هذا في الاعتبار، نعتقد أن هناك فرصة جيدة لإكمال عمله بالتضحية بنفسه لإنقاذ داستن (جاتين ماتاراتزو)، الذي يعتبر ستيف قدوة له بعد أن نمت صداقتهما خلال المواسم القليلة الماضية من العرض، رغم ذلك نأمل أن لا يُقتل ستيف.

موراي

بقدر ما يصاب المحققون الغاضبون بجنون العظمة، لا يوجد أحد أفضل من موراي بومان، منذ أن تم تقديمه في الموسم الثاني كشخصية داعمة، أصبح موراي جزءًا لا يتجزأ من فريق التمثيل، حيث يوفر الحنكة والذكاء.

لكن مواجهة فيكنا ​​هي عبارة عن أمر مختلف تمامًا، إذا افترضنا أن كلاً من هوبر وجويس (وينونا رايدر) سيبقيا على قيد الحياة للمطالبة بالنهاية السعيدة التي يستحقها كل منهما، فقد يصبح موراي ضحية محتملة، ومن المرجح أن تموت الشخصيات الأكبر سناً أكثر من الشخصيات الأصغر سنًا، ولسوء الحظ بالنسبة لموراي فهو المرشح الأكثر ترجيحًا.

جوناثان

أعطانا الموسم الرابع عودة مثلث الحب بين جوناثان / نانسي / ستيف، كان جوناثان ونانسي ثنائيًا سعيدًا لعدة مواسم، لكن ستيف قد تغير كثيرًا طوال المسلسل ومن المحتمل الآن أن يكون الصديق الذي تستحقه نانسي، ولكن سيكون من الصعب على الكتّاب حل هذا الموقف، لا سيما بالنظر إلى أن كل من نانسي وجوناثان تصرفا كما لو لم يكن هناك أي خطأ ما في نهاية الموسم الرابع.

ومع ذلك، ربما إذا أدرك جوناثان أن نانسي وستيف أكثر ملاءمة لبعضهما، فسوف يتنحى جانباً ويسمح لهما بالسعادة معًا، وربما سيضحي بنفسه من أجل الفتاة التي أحبها لفترة طويلة، على الرغم من أنه إذا كان سيقدم التضحية النهائية، فمن المرجح أن ينقذ شقيقه الأصغر ويل.

اقرأ ايضًا: أشياء غريبة: كل ما نعرفة عن الموسم الخامس من المسلسل

لوكاس

قام لوكاس برحلة حقيقية في الموسم الرابع من أشياء غريبة بعد أن كافح في البداية للعثور على المكان الذي يناسبه في المدرسة الثانوية، اكتشف أن الفتاة التي يحبها معرضة لخطر وشيك، ولا يوجد شيء يمكنه فعله حيال ذلك، إن رؤية ماكس في مثل هذا الخطر كان بمثابة تذكير له بمدى حبه لماكس، ومما قد يؤدي إلى وفاته في الموسم الأخير من المسلسل.

اقترب لوكاس من خسارة ماكس إلى الأبد، ومن المحتمل أن يفعل أي شيء لضمان بقاء صديقته على قيد الحياة، حتى لو كان ذلك يعني أن يضحى بحياته من أجلها، نحن بالتأكيد نأمل ألا يحدث ذلك، سيكون فقدان عضو أصلي من طاقم الممثلين الشاب أمرًا صعبًا، لكن لسوء الحظ، قد نضطر إلى الإستعداد لنقول وداعًا لـ لوكاس إلى الأبد.

نانسي

نمت نانسي ويلر لتصبح صحفية استقصائية خلال الموسمين الماضيين، والتي غالبًا ما تواجه خطرًا وشيكًا، ففي الموسم الثالث، كانت تدرك أن شيئًا غريبًا يحدث للفئران في هوكينز، لكن لم يأخذها أحد على محمل الجد، وفي الموسم الرابع، كشفت سر الهروب من براثن فيكنا، وإنقاذ حياة ماكس، إن ملاحظاتها للتلميحات والاستعداد للجري خلفها بغض النظر عن العواقب قد تضعها في نهاية المطاف في موقف لا مفر منه.

أيضًا، لقد دخل فيكنا ​​في ذهنها مرة واحدة من قبل، وبالتأكيد سيحاول صياغة هذا الإتصال الفتاك مرة أخرى في الموسم الأخير.

شاركنا رأيك