من هي الين دي جينيريس، ولماذا ستنهي برنامجها الحواري؟

الين دي جينيريس

من خلال برنامجها الحواري الخاص، تعد إلين دي جينيريس واحدة من أشهر الكوميديين الأمريكيين، وهي أيضًا مدافعة عن حقوق المثليين.

حققت إلين دي جينيريس نجاحًا كبيرًا من خلال اداء عرض ستاند اب كوميدي قبل أن يصبح لها برنامج خاص بها. 

في عام 1997، ظهرت على أنها مثلية الجنس، وأصبحت من أشد المدافعين عن حقوق المثليين لقد استضافت برنامجها الحواري الحائز على عدة جوائز، برنامج آلين دي جينيريس، منذ عام 2003، وتزوجت من صديقتها بورتيا دي روسي في عام 2008.

ولدت دي جينيريس في 26 يناير 1958، في ولاية لويزيانا، لأب يعمل في التأمين وأم تعمل كمعالجة نطق لغوي وانفصلت عن والدها عندما كانت دي جينيريس مراهقًة.

عندما كبرت، حلمت بأن تصبح طبيبة بيطرية، لكنها تخلت عن الفكرة لأنها لم تكن متفوقة في الدراسة، وبدلاً من ذلك، عملت كنادلة، وباعت المكانس الكهربائية، وعملت كسكرتيرة.

إلين دي جينيريس عندما كانت طفلة

يعتبر الأخ الأكبر لـ دي جينيريس، فانس، الممثل الكوميدي والمراسل السابق لبرنامج The Daily Show، منذ فترة طويلة، الفرد الكوميدي الوحيد في العائلة، ثم في احدى المرات وخلال ظهور امام العامة، وجدت دي جينيريس نفسها خائفة من الحشد واستخدمت الفكاهة لتجاوز الأمر.

 ولكنها حققت نجاحًا كبيرًا، وتلقت عروضًا للقيام بالستاند اب كوميدي، وبدأت في الأداء عام 1981، بدعم والدتها المعنوي والمالي.

اقرأ ايضًا: بالفيديو: مشاهير هوليوود الذين كانت بداياتهم في الإعلانات التجارية

عملها في الستاند اب كوميديا

في سن 23، بدأت دي جينيريس الأداء في مقهى محلي، حصلت على أول ظهور كبير لها في عام 1986، بناءً على توصية من جاي لينو، ظهرت في برنامج Hollywood Improv، نتيجة لتلك المشاركة، ظهرت بعدها في برنامج The Tonight Show وحصلت على امتياز كونها المرأة الكوميدية الوحيدة التي استضافها جوني كارسون للجلوس على “الأريكة” الشهيرة خلال زيارتها الأولى.

ثم بدأت دي جينيريس في الظهور بشكل منتظم في دائرة البرامج الحوارية، بما في ذلك العروض في The Late Show مع دايفيد ليتيرمان، و The Tonight Show مع جاي لينو، ولاري كينغ، ولاحقًا مع غريك كينر.

إلين دي جينيريس مع جوني كارلسون 

عملت كممثلة في المسلسل الكوميدي إلين

كسبت ديجينيريس الجماهير بموهبتها، ووجدت أخيرًا النجاح كممثلة في المسلسل الخاص بها الذي  كان عنوانه Ellen، وفي الأصل كانوا يرغبون بتسميته This Friends of Mine، ولكن تمت إعادة تسميته في عام 1994، من تلك النقطة، تطور العرض من بداياته كجهد جماعي إلى شهرة كبيرة لـ الين دي جينيريس.

واجه العرض انتقادات شديدة عندما أصبحت شخصية دي جينيريس في أبريل 1997، أول شخصية تقوم بدور البطولة في المسلسلات  الكوميدية تعترف صراحة بمثليتها الجنسية على الهواء.

 رفض فرع ABC في برمنغهام بولاية ألاباما بث الحلقة التاريخية، خوفًا من الجدل، وقام بعض رعاة العرض، ومن بينهم دايملر كرايسلر، بسحب الإعلانات.

كانت العديد من الحلقات التي أعقبت الكشف عن ميولها الجنسية تحتوي على مواضيع مثلي الجنس، وطوال الفترة المتبقية من الموسم، واجه مديرو دي جينيريس وقناة ABC عاصفة من الانتقادات. 

اقرأ ايضًا: بالصور: من هم المشاهير الذين صرحوا بأنهم بايسكشوال؟

مسلسل إلين الذي استمر لخمسة مواسم من عام 1994 الى عام 1998

لكن العرض تلقى أيضًا الكثير من الدعم من قبل النشطاء المثليين – بما في ذلك والدة دي جينيريس، التي ظهرت في العديد من البرامج الحوارية لدعم ابنتها. 

على الرغم من الجمهور الداعم، وجائزة إيمي والمكانة الرائدة في العرض في تاريخ التلفزيون، تم إلغاء إلين في عام 1998.

كشفت دي جينيريس لاحقًا عن الصعوبات التي واجهتها بعد ترك البرنامج – من المديرين التنفيذيين في إلين الذين نصحوها بعدم القيام بذلك ، إلى رد الفعل العنيف الذي واجهته لمشاركة حياتها الشخصية على الملأ. 

بداية برنامج إلين دي جينيريس الناجح

عملت في البداية ببرنامج كوميدي تحت عنوان The Ellen Show من عام 2001 الى عام 2002، ليتحول فيما بعد الى برنامج حواري.

في عام 2003، حققت إيلين دي جينيريس نجاحًا كبيرًا مع الجمهور من خلال برنامجها الحواري الذي يحمل عنوان”إلين دي جينيريس شو”، منذ بدايته، حصل البرنامج على عدد كبير من الجوائز.

ولكن في مايو 2021، أعلنت دي جينيريس أنها ستنهي برنامجها الحواري في عام 2022.

برنامج إلين الكوميدي من عام 2001 الى عام 2002

اسباب نهاية برنامج إلين دي جينيريس

في مقابلة مع هوليوود ريبورتر نُشرت يوم الأربعاء، قالت مقدمة البرامج إيلين دي جينيريس إن اختيارها للخروج من العرض كان قبل عدة سنوات في طور الإعداد، ومع ذلك، يأتي هذا الإعلان في أعقاب عام مضطرب للبرنامج الحواري، فلقد تراجعت التقييمات بعد ظهور مزاعم تتهم دي جينيريس وآخرين بخلق بيئة عمل سامة.

أخبرت دي جينيريس موقع THR أن العرض لم يعد كافيا لتطلعاتها الفنية وقالت إنها توصلت إلى القرار قبل التوقيع على تمديد عقد لمدة ثلاثة مواسم في عام 2018. 

قالت دي جينيريس: ” كنت سأوقف برنامج إلين بعد الموسم السادس عشر، كان هذا هو موسمي الأخير وأرادوا التوقيع لمدة أربع سنوات أخرى وقلت إنني سأوقع ربما واحدة لذا توافقنا على ثلاث سنوات أخرى وعرفت أن ذلك سيكون آخر سنواتي، كانت هذه هي الخطة في ذلك الوقت”.

تم الإعلان عن مزاعم التنمر والمضايقات وراء الكواليس في العرض بمقال اخباري لموقع BuzzFeed في يوليو 2020 والذي وضح بالتفصيل مزاعم وجود تعامل عدائي في مكان العمل من أحد الموظفين الحاليين و10 موظفين سابقين في برنامج إلين.

تبعه تقرير لاحق زعم فيه 36 موظفًا سابقًا وقوع حوادث “تحرش وسوء سلوك جنسي واعتداء من كبار المنتجين”.

أطلقت شركة وارنر بروس القائمة على البرنامج بعدها تحقيقًا داخليًا وتم طرد ثلاثة منتجين رفيعي المستوى، كما ورد أن دي جينيريس اعتذرت لموظفيها في بريد إلكتروني قبل التحدث عن الادعاءات في العرض الأول للموسم الثامن عشر.

اقرأ ايضًا: سيث روغن يقطع علاقته بجيمس فرانكو بعد اتهامات بالتحرش

أخبرت دي جينريس موقع THR أن رغبتها في المضي قدمًا لا علاقة له بالجدل الذي حصل، بينما قالت إن المزاعم “أثرت تقريبًا” على العرض، إلا أنها ليست السبب الرئيسي لرحيلها.

قالت على الهواء في افتتاح الموسم 18: “علمت أن أشياء حدثت هنا لم يكن ينبغي أن تحدث أبدًا، أنا آخذ ذلك على محمل الجد، وأريد أن أقول، أنني آسفة جدًا للأشخاص الذين تأثروا، أعلم أنني في منصب سلطة وقوة، أدرك أنه مع ذلك تأتي المسؤولية وأنا أتحمل مسؤولية ما يحدث في عرضي “.

في افتتاحية الموسم 18 اعتذرت للعاملين الذي اتهموها بالتنمر

في حين حصلت الحلقة على أعلى التقييمات للعرض الأول لإلين منذ أربع سنوات، وفقًا لبيانات نيلسن التي أوردتها صحيفة نيويورك تايمز، أعقبها فقدان أكثر من مليون مشاهد خلال الأشهر الستة المقبلة.

قال دي جينريس: “عندما بدأ كان الامر مثل موجة، واعتقدت انها لن تكون موجة كبيرة، وبعد ذلك استمر في التزايد بشكل أكبر وأكبر حتى خرج عن نطاق السيطرة، وشعرت حقًا أنني لا أستحق هذا، أنا أعرف من أنا، انا انسانة جيدة”.

في بيان حصلت عليه مجلة تايم، وصف مايك دارنيل، رئيس قسم التلفزيون لشركة وارنر بروس، برنامج إلين  بأنه “برنامج  لا ينسى من تاريخ التلفزيون”.

بوستر برنامج إلين ديجينيريس

اضاف: “على الرغم من أن كل الأشياء الجيدة لابد وأن يأتي وقت وتنتهي، ولكن لايزال لدينا أمل في أن الأشياء العظيمة لن تنتهي أبدًا”.

 “بدأ برنامج إلين كبرنامج صغير وكبر على مر السنين، رسخت دي جينيريس مكانتها كوجهة أولى لكل من النجوم البارزين، جلب العرض وإلين الكوميديا ​​والفرح، السعادة والراحة لملايين لا حصر لهم في كل يوم ولمدة 18 عامًا “.

مع انتهاء برنامج ديجينريس وفرغ مكانها الرئيسي في جدول البرامج النهاري، يمكن أن تحل كيلي كلاركسون، مضيفة برنامج The Kelly Clarkson Show، محل دي جينريس في الساعة 3 مساءً، حسب بعض المصادر.

شاركنا رأيك