كيف خسر المغني آرون كارتر 100 مليون دولار؟

المغني آرون كارتر

أصبح آرون كارتر نجمًا في وقت مبكر، بعد أن أصدر البومه The Jets ‘Crush on You وأدائه في التسعينيات، بدا أن كارتر كان في طريقه إلى مسيرة مهنية مزدهرة!

استمر المغني في إصدار العديد من أغاني البوب ​​الناجحة وحتى إنه لعب دور البطولة في فيلمين، سرعان ما أصبح واضحًا أن كارتر كان يجني أموالًا جيدة لنفسه، حيث ورد أنه جمع ما يقدر بنحو 100 مليون دولار.

فيما بعد، انسحب آرون كارتر بطريقة ما من دائرة الضوء، وبعد عدة سنوات، كشف أن لديه مشاكل مالية خطيرة، الآن يتساءل المعجبون ما الذي حدث بالضبط، وأين ذهبت كل أمواله!

آرون كارتر عندما كان طفلا

ازدهرت مهنة آرون كارتر الموسيقية في التسعينيات وأوائل القرن الحادي والعشرين، حيث جمع المغني 100 مليون دولار قبل أن يبلغ من العمر 18 عامًا. 

ولكن عندما حان الوقت للتحكم بحسابات أمواله وأصبح في السن القانوني، أدرك آرون أن والديه لم يجيدا التعامل مع شؤونه المالية، مما جعله يخسر الملايين بالإضافة إلى تكلفة أتعابه القانونية، وتكاليف مرافق إعادة التأهيل.

كنجم طفل، كان كارتر يكسب جيدًا، لدرجة أنه ربما تفوق على شقيقه نجم البوب​​، نيك كارتر، عندما يتعلق الأمر بالأرباح.

كشف كارتر أثناء الظهور في برنامج أوبرا: ” لست اسخر من أخي، ولكن عندما كان نيك يبلغ من العمر 18 عامًا وكان عمري 10 سنوات، كنت قد بدأت جني الكثير من المال”.

كشف آرون: “لقد جنيت أكثر من 100 مليون دولار في مسيرتي حتى قبل أن أبلغ 18 عامًا”.

البوم آرون كارتر

نتيجة لشهرته وشقيقه مع ثروتهما، عاشت عائلة كارتر حياة رفاهية، قال: “كان لدينا مجمع ضخم، به ما يقرب من 12 منزلاً، كانت قيمتهم تزيد عن 10 ملايين دولار، وقد دفعت أنا الكثير من تلك الأموال”.

في ذلك الوقت تقريبًا، لم يكن كارتر يدير شؤونه المالية، فهو لم يكن راشدًا بعد، وبعد سنوات، تمكن الموسيقي أخيرًا من التحكم بأمواله التي حصل عليها بشق الأنفس، وعمل على الفور على تحسين موسيقاه.

في الواقع، قام بشراء ما قيمته مليون دولار من المعدات الموسيقية، أوضح كارتر خلال مقابلة مع بيل بورد: “لقد استغرقت الكثير من الوقت لتعلم الموسيقى، والشيء الذي فعلته كان ذكيًا، وهو أنني لم أقم مطلقًا بإصدار أي إنتاج موسيقي، لأنني كنت أعرف أنها لم تكن على قدم المساواة مع الإنتاجات الاخرى حينها”.

آرون كارتر على انستغرام

كنجم مراهق، ربما كان كارتر يأخذ موسيقاه على محمل الجد، لكنه كان أيضًا يواجه بعض المشاكل، بالتأكيد لم يتوقف المعجبون عن الاستماع إلى أغانيه عندما واعد الممثلتين هيلاري داف وليندسي لوهان بين الحين والآخر، لكن اعتقالات كارتر المتكررة بسبب المخدرات أثرت على سمعته.

كما أثارت مخاوف بشأن حالته الصحية القلق حول قدرته على تسجيل الالبومات، مما أبعد شركات التسجيل عن التعاقد والتعامل معه.

مرة أخرى في عام 2019، صدم كارتر معجبيه عندما بدأ مغني البوب حملة على موقع GoFundMe من أجل الحصول على تبرعات، حيث أوضح أنه كان يحاول جمع 100 ألف دولار فقط حتى يتمكن من مغادرة كاليفورنيا، صرح كارتر كذلك على تويتر: “لقد أنشأت حملة تبرعية لأنتقل الى منزل جديد واغادر كاليفورنيا”.

حديثه عن خسارة أمواله وإهمال والداه

عندما كان صغيرًا وكسب الملايين، كان لدى كارتر انطباع بأن والديه كانا يعتنيان بثروته لأن هذا هو ما كان من المفترض أن يفعلاه.

أوضح: “بموجب قانون كوجان الذي يحمي اموال الممثلين الاطفال والمراهقين، كان من المفترض أن يضع والداي 15% من أموالي في حساب كوجان الخاص بي ومع ذلك، عندما أصبح بالغًا، اكتشف كارتر أن لديه أقل مما كان من المفترض أن يمتلكه”.

اقرأ ايضًا: روبرت دي نيرو يعاني ماليًا بسبب الطلاق والوباء

يقول: “حصلت على 2 مليون دولار فقط عندما بلغت 18 عامًا، بينما كان يجب أن يكون لدي ما لا يقل عن 20 مليون دولار في حسابي”.

ومما زاد الطين بلة، اكتشف كارتر أنه لا يزال مدينًا بالكثير من الضرائب، على وجه الدقة حوالي 4 مليون دولار، ديون لمصلحة الضرائب، كان هناك الكثير من الإهمال من قبل والداه فهما لم يتعاملا مع امواله بشكل صحيح .

آرون كارتر مع خطيبته ميلاني مارتن

في عام 2013، اتخذ المغني قرارًا بإعلان الإفلاس، وادعى كارتر أن لديه أقل من 1000 دولار في البنك، وفقًا لشبكة CNN.

قد لا يكون نجم البوب ​​الذي اعتاد أن يكونه، لكن كارتر يبدو أفضل مما كان عليه في السنوات الأخيرة، في عام 2017، ظهر كارتر للجمهور على أنه ثنائي الميول الجنسية من خلال تويتر، ثم ظهر لاحقًا في البودكاست لمناقشة حياته المهنية والجنسية.

الآن، مع فتح صفحة جديدة، فإن آرون مستعد للعودة، ومع ذلك، فهو لا يريد أن يفعل ذلك عن طريق الموسيقى، كارتر مستعد للقتال ضد لامار أودوم نجم الدوري الاميركي للمحترفين السابق في برنامج مباريات ملاكمة المشاهير – Celebrity Boxing!

بالنظر إلى أن مباريات المشاهير تجعل كلا المقاتلين يكسبان الملايين في الوقت الحاضر، فلن يضر آرون كارتر القيام بذلك، خاصة الآن بعد أن خطب حبيبته ميلاني مارتن، التي ساعدت بالتأكيد في إعادة حياة آرون إلى توازنها وشكلها الطبيعي.

شاركنا رأيك