كورتني كارداشيان تتألق بالأخضر احتفالاً بالميلاد

Instagram

أظهرت نجمة الواقع، 41 عاماً، شخصيتها المثيرة وهي تقف أمام شجرة عيد الميلاد الخاصة بها في فستان قصير من المخمل الأخضر.

أبرزت كورتني ساقيها النحيفتين بينما جلست على كرسي وهي مرتدية زوج من البوت الأحمر الطويل الذي يصل إلى ركبتيها.

كان لباس كورتني الاحتفالي مكشوف من الصدر مع تغطية من الفرو يزينها شريط أحمر لامع مناسب لأجواء الكريسماس .

و لإضفاء لمسة مميزة على إطلالتها، وضعت كورتني حلوى الكريسماس بين شقي صدرها، ونلاحظ وجود ورقاقات ثلجية بيضاء مثبتة في حاشية فستانها، بينما كانت ترتدي أقراطًا حمراء.

تم تصميم خصلات شعرها على شكل موجات فضفاضة تتدلى على كتفيها، واستخدمت ظلال عيون ضبابي وأحمر شفاه بلون بيج لإبراز جمالها في تصوير منزلي.

في المنشور، كتبت كورتني “حضوري هو الهدية”.

سألتها أختها كلوي مازحة “هذا من أجل ماذا؟”، حيث ادعت كورتني: “هذه هي الطريقة التي أغلف فيها الهدايا، تعالي”.

ثم سألتها كلوي: “هل يمكنك شرح ما يحدث هنا”.

أما كايلي جينر حيث علقت ببساطة بأنها كانت “لطيفة”.

تأتي مشاركة كورتني كارداشيان لهذه الصورة، بعد أن أعلنت أختها عن إلغاء سهرة ليلة عيد الميلاد السنوية بسبب جائحة كورونا.

أكدت كلوي كارداشيان الأخبار على الانستغرام، مستشهدة بمخاوف ” الصحة والسلامة ” لتأجيل الحدث لأول مرة منذ ما يقرب من 40 عامًا بسبب ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا في كاليفورنيا.

“تخرج حالات كورونا عن السيطرة في كاليفورنيا، لذلك قررنا أننا لن نقيم حفلة ليلة عيد الميلاد هذا العام “.

“هذه هي المرة الأولى التي لن نقيم فيها حفلة ليلة عيد الميلاد منذ عام 1978 على ما أعتقد، الصحة والسلامة أولا! أخذ هذا الوباء على محمل الجد أمر لا بد منه”.

في حين أن الأسرة تدرك الآن على ما يبدو مدى خطورة الوباء، فقد تعرضت للهجوم عدة مرات خلال الأشهر القليلة الماضية لاستضافتها الأصدقاء والعائلة خارج منازلهم.

في أكتوبر، شاركت كيم أبرز أحداث رحلة عيد ميلادها إلى تاهيتي مع عدد كبير من الأصدقاء والعائلة وسط الوباء العالمي المستمر.

بعد أسبوعين من الارشادات الصحية المتعددة وُطلب من الجميع الحجر الصحي، فاجأت المتابعين برحلة إلى جزيرة خاصة وقالت: ” يمكننا التظاهر بأن الأمور طبيعية فقط للحظة وجيزة من الوقت”.

اكملت: “رقصنا، وركبنا الدراجات، وسبحنا بالقرب من الحيتان، وركبنا القوارب، وشاهدنا فيلمًا على الشاطئ وأكثر من ذلك بكثير، أدرك أنه بالنسبة لمعظم الناس، هذا شيء بعيد المنال حتى الآن، لذلك في لحظات مثل هذه، أتذكر بتواضع مدى امتياز حياتي”.

تعرضت بعدها للانتقاد الحاد من قبل متابعيها لاسرافها وتجاهلها أزمة كورونا.

بعد أسبوع واحد فقط ايضاً، استضافت كيندال جينر حفلة عيد ميلاد غير متباعدة اجتماعيًا مع بضع عشرات من أصدقائها المشهورين، بما في ذلك جاستن بيبر، صوفيا ريتشي، وجادن سميث.

اقرأ ايضاً: كيم كارداشيان بفستان قصير ضيق ترويجاً منها لمجموعة عيدها الأربعين

شاركنا رأيك