أليك بالدوين شوهد مضطربًا بعد مقتل مديرة التصوير!

شعر ممثلين الفيلم وطاقمه بالحزن والصدمة بعد وقوع الحادث المأساوي.

قُتلت المصورة السينمائية هالينا هتشينز يوم الخميس وأصيب المخرج جويل سوزا بعد أن أطلق نجم الفيلم والمنتج أليك بالدوين النار عن طريق الخطأ من سلاح كان من المفترض ان يحوي رصاص صوتي في مزرعة بونانزا كريك في نيو مكسيكو أثناء تصوير فيلم راست.

في صورة نشرتها مجلة بيبول، ظهر بالدوين، 68 عامًا، مضطربًا وهو يمسك بهاتف خلوي ويحمل قناع الوجه في يده.

وردت السلطات على الحادث حوالي الساعة 1:50 بعد الظهر، بالتوقيت المحلي بعد مكالمة طوارىء تشير إلى “إطلاق النار على شخص في موقع التصوير”، كما كتب قسم شرطة سانتا في بيان صحفي.

بعد إجراء مزيد من التحقيقات، عُلم أن هتشينز ، 42 عامًا، وسوزا، 48 عامًا: “أُطلق عليهما النار عندما أطلق بالدوين سلاحًا ناريًا بالخطأ “.

اقرأ ايضًا: أليك بالدوين يدافع عن زوجته التي كذبت بشأن أصولها الاسبانية !

في وقت سابق من اليوم، نشر بالدوين صورة شخصية له في موقع التصوير، وعلق على صورة انستغرام التي تم حذفها منذ ذلك الحين: “سأعود إلى المكتب إني مرهق”.

أليك بالدوين في موقع التصوير قبل الحادث

تم إغلاق التصوير منذ ذلك الحين، مع توقف الإنتاج إلى أجل غير مسمى، وفقًا لشركة إنتاج الفيلم، Rust Movie Productions LLC.

وقالت الشركة في بيان: “لقد دمرت مأساة اليوم جميع الممثلين وطاقم العمل، ونرسل أعمق تعازينا لعائلة هالينا وأحبائها، لقد أوقفنا إنتاج الفيلم لفترة زمنية غير محددة ونتعاون بشكل كامل مع تحقيق قسم شرطة سانتا، سنقدم خدمات استشارية لكل شخص على صلة بالفيلم بينما نعمل على معالجة هذا الحدث المروع”.

موقع التصوير حيث وقع الحادث

تم نقل هتشينز جواً إلى مستشفى جامعة نيو مكسيكو، حيث توفيت متأثرة بجراحها، ولا يزال المخرج جويل سوزا في العناية المركزة.

في وقت سابق من يوم الخميس، قال متحدث باسم بالدوين لـ بيبول أن: “هناك حادثًا اليوم في موقع تصوير فيلم Rust في نيو مكسيكو بسبب طلق ناري من سلاح كان يُعتقد أنه محشو برصاص صوتي”.

فيلم راست من نمط الغرب الأمريكي، والذي من بطولة أليك بالدوين حيث يحكي قصة هارلاند راست الذي يأتي لنجدة حفيده البالغ من العمر 13 عامًا بعد أن حُكم عليه بالاعدام بتهمة القتل.

هالينا هتشينز

بعد وفاة هتشينز ، أشاد المخرجون والممثلون والعاملون في صناعة السينما بالمصورة السينمائية الراحلة.

كتب الممثل جو مانغانيلو: “لقد كانت انسانة رائعة للغاية وشخصية مميزة، كانت تمتلك موهبة وأسلوبًا بصريًا فريد من نوعه، نرسل تعازينا لعائلتها”.

حتى الآن، لم يتم توجيه أي اتهامات، والتحقيق في الحادث لا يزال مستمرا.

شاركنا رأيك